منتديات حلاها غير
يآإ هلـآ وـاللۂ ..

نورٺـﮱ ..

ترىآ المنَتِدىآ بينووّر بتسجيلـڳ ..

نتمنىآ منّـِـِك التسسجيل ..

واذآإ كنٺـﮱ عضضوـۂ ..

سسجلـﮱ دخولـڳ بسسرعـۂ ..

جديدنّآإأ ينتظرـرڳ ..

الآإدآإرـۂ ..

منتديات حلاها غير

||.: حيث للإبداع عنواناً آخر ..حلاتي غير :.||
 
الرئيسيةمكتبة الصورس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 سارا و يارا

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
حلاتي غير
Admin
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 376
نقاط : 2172
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: سارا و يارا   الأحد أكتوبر 31, 2010 9:01 am


الجزء الاول

في الرياض
كانوا رايحين للمطار

طلال: يبه سارا عاد لا اوصيك اول ما توصلين تدقين علينا
مهرة:يوووووه و الله اني بشتاقلك
سارا: و انا اكثر يا قلبي

في اليوم الثاني
في الشرقية
كانوا في المطار

الجازي"ام يارا" تبكي:و الله يا بنيتي اني بشتاقلك مووت
يارا: يمة خلاص لا تبكين كلها كم سنة اخلص دراستي و ارجع
الجازي: كم سنة ما ادري اذا بصبر كم سنة .
يارا:يمة و بعدين امسحي دموعك ما ابي اشوفك تبكين و بعدين صدقيني انا كل يوم بكلمك و اشوف بعد اذا قدرت في الاجازات اجيك بس انتي خلاص لا تبكين.
الجازي: خلاص يمة روحي و الله يوفقك و الله يصبرني على فراقك يالغالية

بعد ما نادوا على رقم الرحلة

يارا: يلا يمة استودعك الله
الجازي و هي تشهق:مع السلامة يا يمة انتبهي على نفسك و لا تنسين اول ما توصلين تدقين علي
يارا: انشاء الله

في الاردن
وصلت سارا عند بين صديقة زوجة ابوها

مريم : هلا و الله تو ما نورت عمّان
سارا : منورة بوجودكم
مريم: تعالي يا بنيتي تعالي اجلسي و قوليلي شخبارك شعلومك انشاء لله ما تعبت بالرحلة.
سارا: لا و الله يا خالتي ما تعبت كانت مريحة الحمد لله.
مريم : الحمد لله
سارا:اقول خالتي وين بنتك ريما اشتقت لها ؟
مريم:الحين بتنزل طلعت لغرفتها بتبدل ملابسها.

في الجهة الثانية في الاردن
وصلت يارا لبيت خالها

ابو زياد:يا هلا و الله ببنت اختي.
يارا : هلا فيك خالي.
ام زياد: شلونك يا يارا انشاء الله ما تعبت بالرحلة ؟
يارا: الحمد لله انا كويسة و تسلم عليكم امي.
ام زياد و ابو زياد : الله يسلمك
يارا: اقول خالي وين اماني و الاولاد؟
و الله خلينا اماني بالبيت و الاولاد راحو للنادي
يارا: و اماني شخبارها شمسوية بدراستها و الله اني اشتقت لها ؟
ام زياد: تشتاقلك العافية
ابو زياد: الحمد لله كويسة
يارا: الحمد لله

في الرياض

طلال"ابو سارا":يا الله وش فيها تأخرت للحين ما دقت
مهرة: خلاص يا طلال هدي شوي الحين بتدق
طلال: شلون اهدى وهي المفروض تكلمنا من ساعتين
مهرة :الغايب عذره معه اكيد نست و لا شئ بس انتا اهدى
طلال:مهو هاذي و لا شئ هي اللي مخوفتني
مهرة: طلال و بعدين معك لا تخوفني معك خلاص الحين بتدق

التلفون يدق

طلال يناظر المتصل: رقم من الاردن اكيد سارا،الو
سارا: هلا يبة
طلال: هلا و الله وينك يا بنيتي تأخرتي
سارا:هههههههه وين تأخرت الله يهداك يبة يا دوب وصلت و رحت لبيت خالتي مريم بعدين دقيت.
طلال: انزين شخبارك مرتاحة انشاء الله ما تعبت من الرحلة.
سارا: الحمد لله انا بخير يبة انت شخبارك و شخبار خالتي مهرة ؟
طلال: الحمد لله كويسين اقول سارا هذا رقمك الجديد
سارا: لا يبة هذا رقم ريما انا توني ما اشتريت خط لما اشتري بعطيك الرقم .
طلال: انشاء الله هذي مهرة معك.
مهرة:الو هلا و الله
سارا: هلا فيك يا قلبي شلونك ؟
مهرة :الحمد لله انا كويسة انت طمنيني شخبارك؟
سارا: الحمد لله
مهرة : و الله البيت بدونك ما هو حلو
سارا: ههههههه لا شدعوة وين رحت انت و ابوي
مهرة : و الله من جد ان البيت ما هو حلو
سارا: الله يخيلك يا قلبي
مهرة: اقول شخبار مريم من زمان عنها
سارا: الحمد لله زينة خذي هذي هي معك
مريم: هلا و الله بصديقة عمري مهرة
مهرة : هلا فيك يا قلبي

و تموها سوالف

في بيت ابو زياد في الاردن

اماني: هلا و الله في بنت عمي
يارا: هلا فيك
اماني : و الله اني اشتقت لك .
يارا: و انا اكثر يا قلبي
اماني: تعالي و قوليلي شلونك شخبارك
يارا: الحمد لله انا بخير
ابو زياد: اقول اماني بنت عمتك توها واصلة خليها ترتاح بعدين سولفي معها قد ما تبين.
يارا: لا و الله خالي عادي اصلاً انا اشتقت لها و لسوالفها
ابو زياد: اقول يارا اكيد ما دقيتي على امك
يارا: لا و الله يا خالي ما دقيت.
ابو زياد الله يهداك يا بنيتي اكيد الحين قاعدة على نار خذي جوالي و دقي عليها
يارا: يسلمو خالو

و اخذت الجوال و دقت على امها
الجازي اول ما شافت رقم اخوها فرحت و ردت بلهفة: الو ابو زياد يارا للحين ما وصلت؟
يارا:هههههههه انا يارا يمة.
الجازي: يارا يا قلبي وينك للحين ما دقيتي
يارا: و الله يا يمة توني واصلة لبيت خالي
الجازي : الحمد لله على السلامة يا يمة
يارا: الله يسلمك خذي يمة هاذا خالي معك.

بعطيكم نبذة بسيطة عن القصة

طلال"ابو سارا" و الجازي"ام يارا" كانوا متزوجين و جابوا توأم بنات و سموهم يارا و سارا
و بعد كذا طلال طلق الجازي و الجازي راحت للشرقية و اخذت معها يارا اما سارا فبقيت عند ابوها

سارا ما تعرف ان لها اخت توأم و كل ا تسأل ابوها عن امها يقولها انها ماتت و انها الوحيدة و ما عندها اخوات

اما يارا فتعرف كل شئ تعرف انو ابوها طلق امها من كانوا صغار و تعرف انو لها اخت توأم اسمها سارا كل شئ تعرفه

سارا و يارا كانوا توأم بس ما يشبهون بعض بالشكل ابداً بس تصرفاتهم و كلامهم و طريقة تفكيرهم نفس الشئ

سارا و يارا عمرهم 18 سنة
و الصدفة كانت انهم الثنتين راحوا على الاردن علشان يكملوا دراستهم و يدرسون الجامعة هناك

سارا راحت تقعد عند صديقة زوجة ابوها"مهرة"
مريم"صديقة زوجة ابو سارا"كانت متزوجة اردني و جابت ريما اللي هي بنفس عمر سارا و يارا
بعد كذا توفى زوج مريم و بقيت مريم و بنتها في الاردن على حسب وصية زوجها قبل لا يموت.

اما يارا فلها في الاردن خالها اخو امها "ابو زياد" عنده اماني اصغر من يارا بسنة يعني 17 سنة ثالث ثانوي تحب يارا كثير و تعتبرها اختها و صديقتها
و عنده زياد عمره 14 سنة ثالث متوسط
و عنده عماد عمره 11 سنة سادس ابتدائي

و الصدفة الاكبر انو سارا و يارا بيدرسون بنفس الجامعة و نفس الكلية و نفس التخصص فهل سارا و يارا بيعرفون انهم اخوات توأم و هل بتصير بينهم صداقة ام لا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hla7a.yoo7.com
حلاتي غير
Admin
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 376
نقاط : 2172
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: سارا و يارا   الأحد أكتوبر 31, 2010 9:10 am

الجزء الثاني

كان اول يوم في الجامعة الاردنية

سارا و ريما كانوا في نفس الجامعة
سارا: تصدقين ان الجامعة تجنن
ريما: أي والله
هنادي:السلام عليكم
سارا و ريما: و عليكم السلام
هنادي: هلا بنات كيفكم
سارا باستغراب: هلا فيك
هنادي:شكلك مو من هون.
سارا: لا و الله انا سعودية جايا ادرس هنا
هنادي : اها اهلاً و سهلاً فيك في الاردن انشاء الله بتعجبك و انتي ما تعرفنا عليك
ريما : اه انا اردنية و امي سعودية
هنادي: اها انتي عايشة هنا
ريما: اه ساكنة هون في عمّان
هنادي: بس ماتعرفنا على اسمائكم
سارا: انا سارا
ريما: انا ريما
هنادي:و انا هنادي

اما يارا فما كان عندها احد و كانت جالسة في كفتيريا الجامعة بلحالها

يارا: اووف طفش ما في احد.
بسام: شو مالها الحلوة قاعدة لحالها
يارا تناظرة باستحقار: اقول اقلب وجهك
بسام و جلس: لا باين انو الحلوة مو من هون
يارا: اوووف انت وش دخلك من هون و لا مو من هون<<< تطنز
بسام: ما عرفنا الحلوة شو اسمها
يارا: اقول يا استاذ ....
بسام : احم احم .. بسام معك بسام
يارا: اوكي يا استاذ بسام بتقوم و لا شلون
بسام: معلش شكلك جديدة في الاردن خليني معاكي شوي
يارا: يعني ما بتقوم انزين انا اللي بقوم
و قامت
بسام : اووووف شكلها سعودية الحلوة ما كنت اعرف بنات السعودية حلوات هيك

كانت سارا و يارا حلوات مرة و عيونهم صغار و عسلي و رموشهم طوال و مع الكحل يصير شئ ثاني
و جسمهم مرة رشيق كانت سارا تشبه امها اللي تعتقد انها ماتت
اما يارا كانت تشبه ابوها اكثر من امها

اما عند سارا فكانوا جالسين ريما و سارا و هنادي مع بعض برا الكفتيريا
و يارا طلعت من الكفتيريا علشان بسام فيها و هي ما تحب حركات الشباب.
يارا: اوووووف يالله وش هالطفش و جاه الثاني الزفت يكمل علي

يارا كانت قريبة من سارا و ريما و هنادي
و سارا سمعت يارا يوم قالت كذا
و استنتجت ان يارا سعودية
فحزنت عليها و قررت انها تروح و تتعرف عليها و استأذنت البنات و راحت لها

سارا: مرحبا
يارا فرحت انو في احد عبرها: مرحبتين
سارا: ممكن اقعد
يارا: اكيد تفضلي
سارا و هي تقعد: شيفاك بلحالك طفشانة قلت اجي اونسك
يارا فرحت : هلا فيك
سارا: انتي سعودية؟؟
يارا: أي و الله سعودية و انتي شكلك بعد سعودية؟؟
سارا: أي سعودية و جاية هنا ادرس
يارا: نفس الحال.
سارا : انتي من وين من السعودية؟؟
يارا: من الرياض بس عايشة مع امي في الشرقية
سارا: و الله و انا بعد من الرياض و عايشة فيها
سارا: انتي أي تخصص؟؟
يارا: تخصص طب.
سارا: مثلي.
يارا: ما تلاحظين ان صدف بينا كثرت.
سارا: أي و الله .
يارا: اقول احنا قاعدين نسولف و ما عرفنا اسماء بعض..
سارا:ههههه إي والله
يارا: ههههههههههههه
سارا: صباح الخير بالليل
يارا : لا من جد انتي وش اسمك
سارا: انا سارا و انتي
يارا: يووووو على الصدف اختي التوأم اسمها سارا
سارا: انتي اخت توأم
يارا بحزن : أي
سارا: وش فيك تقولينها و انتي زعلانة.
يارا: لأني ما عمري شفتها
سارا: يوووه انا اسفة
يارا: لا عادي تعودت
سارا: طيب انتي ما عرفنا وش اسمك؟؟
يارا: انا يارا
سارا: تشرفنا
يارا: الشرف لي
سارا: اقول انا عندي صديقاتي جالسين هناك تعالي اقعدي معنا
يارا بفرح:و الله اوكي يلا ...

بعد ما راحوا عند البنات و قعدوا يسولفوا
جا وقت اول محاضرة
دخلوا كلهم الكلاس"المدرج"
اول ما دخلت يارا شافت بسام معها في الكلاس تأففت لين قالت بس
يارا: اووووف هاذا وراي وراي
سارا و حست انها بتكون قريبة مرة من يارا: يارا وش فيك
يارا: هاذا طفشني اوووف بنفس التخصص و نفس الكلاس
سارا: مين؟؟
يارا: هاذا اللي قاعد هناك من كنت قاعدة في الكفتيريا بلحالي و جا و قعد يسولف انا قمت من عنده
سارا: ما عليك منه طنشيه.
يارا: انشاء ما يسوي شئ لأني ما احب هالحركات.
سارا: لا تخافين

بسام انتبه ليارا و سارا و ريما و هنادي و يوم شاف يارا ابتسم
قال لصديقة اللي جنبه
بسام: علي شوف هاذي البنت اللي قلتلك عنها
علي:وينها؟؟
بسام يأشر: هيها هون .
علي: اوووه هادي اشي اشي.
بسام: بس عجبتني.
علي: ملامحها واضحة سعودية..
بسام:اه مش بحكيلك لهجتها سعودية..
علي: طيب بس مين هدولا اللي معهم؟؟
بسام: ما بعرف انا شفتها بالكفتيريا لحالها يمكن بنات متعرفة عليهم
علي : طيب انساهم اليوم و بكرة بنشوف
بسام مو عاجبه : انشاء الله

يارا شافت بسام و هو يأشر عليها
يارا: سارا شفت هذا الزفت يأشر علي
سارا: يارا وش فيك خلاص لا تخافين اسفهيهم
و اذا عنلوا أي حركة بنشتكي عليهم
بس انت اهدي
يارا: معلش هذا اول يوم لي بالجامعة
سارا: عارفة يا قلبي و اصلاً انا نفس الحالة انت ما تشوفين مو يسون بالسعودية اكثر من كذا
يارا: أي و الله في السعودية يسون عجب العجاب
سارا:هههههههه
ريما بلقافتها المعتادة: ضحكونا معكم.
سارا: انتي ليش قاطة وجهك
ريما بقهر: سارا
يارا: لا و الله كنا نتكلم عن حركات الشباب
ريما اتنبهت على بسام يوم يأشر على يارا و فهمت قصدهم ريما: يوووه انتم ما شفتم شئ هنا هذا شئ بسيط.
سارا: طيب امشوا نقعد قبل لا يدخل الدكتور
راحوا قعدوا و لحسن حظهم ما كان في غير كم مقعد على عددهم بعيد عن بسام و علي

و بعد ما خلصوا كل المحاضرات اخذوا البنات ارقام بعض

ارجعت كل وحدة لبيتها و مضي يوم عادي زي أي يوم

في اليوم الثاني
تقابلوا البنات الاربعة في كفتيريا الجامعة

هنادي: اسمعوا بنات انا بروح اجيب كابتشينو في حدا بدو اجيبلو معي
سارا: اه انا بدي
سارا: انا ابغى فرابيتشينو
يارا: و انا بعد
هنادي: اوكي او انزين على قولتكم
سارا اندمجت مع هنادي و حستها طيبة : اقول قلبي وجهك و جيبي الطلبات
هنادي: لا بتطلب و بتتشرط
سارا: بتروحين و لا شلون
هنادي: لا خلاص بروح
سارا: ايوة خليكي كذا مطيعة
هنادي ما علقت و راحت
اول ما رجعت هنادي و اعطت كل وحدة و طلبها
مسكت الدفتر حق المحاضرات و قالت: أي طلبات تانية يا فاندم
يارا: اقول اقعدي فضحتينا

عاد هنادي ام الحركات و المقالب شخصية اجتماعية و محبوبة .
قعدت و هي تضحك

بعد كذا دخل بسام و علي للكفتيريا و هم يضحكون
كانت يارا و سارا قاعدين جنب بعض و وجههم لباب الكفتيريا يارا يوم شافت بسام خافت بس ما تدري ليه خافت مع انه واحد عادي يحب يغازل فيها

سارا انتبهت ليارا و انتبهت لبسام و علي اول ما دخلوا و طبعاً بسام و علي انتبهوا للبنات

علي: بسام بسام شوف هي البنت اللي عاجبيتك
بسام : اسكت مفكرني اعمى؟؟!!
علي: طيب هدي شو بدك تسوي
بسام: اووووووف شو بدي اسوي يعني
علي : شو؟؟؟؟
بسام بجرأة: بنروح و بنحكي معهم شوي
علي : ههههههه
علشان يجيك الكف على البدري و بفضيحة تاني يوم بالجامعة
بسام : اصلاً الحق مو عليك الحق على اللي بيحكي معك
علي: هههههههه شكلو الاخ بدا ...... ههههه بلاش نحكي
بسام: ابصر يمكن
علي: يمكن؟؟؟هههههههه
بسام: بلا تمسخر بتيجي معي و لا لا
علي : وين؟؟؟
بسام عصب: عليييي بلا هبل
علي تذكر: اه انت عن جد بتحكي شكلك انجنيت
بسام : و ليه انجن و الله انت المجنون لحالك
علي : و لك انا عن جد بحكي بعدين اللي لابسة ازرق شكلها قوية <<< يقصد هنادي ، و شوف اللي لابسة اخضر شكلها جريئة كتيييير <<< يقصد ريما

كانوا البنات في الاردن بيلبسوا بنطلون و بلوزة طويلة لفوق الركبة بشوي و طبعاً إشارب ملون


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hla7a.yoo7.com
حلاتي غير
Admin
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 376
نقاط : 2172
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: سارا و يارا   الأحد أكتوبر 31, 2010 7:31 pm

الجزء الثالث

يارا اول ما شافتهم جايين عندهم قامت
سار: يارا وش فيك
يارا: انا بطلع
سارا عرفتت السبب سوم شافتت بسام و علي جايين عندهم
سارا: اقول بلا سخافة اجلسي و بتشوفين ريما وش بتسوي فيهم الحين
هنادي: احم احم نحن هنا
سارا: خلاص غيروا الموضوع هذولا هم جاو
بسام:هاي
ريما متعوة على هالحركات لأنها اردنية و قالت : خييييييييير؟؟
بسام و هو يناظر في يارا : ليه معصبة يا حلوة
علي: مرحباً بنات
هنادي: خير انتا اتاني شو بدك انتا وياه
بسام: حبينا نتعرف
هنادي: سوري ما بدنا نتعرف صح بنات؟؟
ريما: اكيد
يارا كانت خايفة بس برضوا ما بتعرف ليه اما سارا كانت بتضحك بس كاتمة الضحكة
بسام: و الحلوات هون ما سمعنا صوتهم.
يارا و اخيراً انطقت: هي انت وش تبي لاحقني من مكان لمكان
بسام: كل اشي من هالحلو مقبول
يارا عصبت و خافت لتقول كلام ما تعرف وش هو و قامت
هنادي: انت و ياه شو بدكم؟؟
علي و عجبته هنادي: شو انت و ياه احنا النا اسامي
بسام : انا بس
قاطعته ريما: سوري ما حدا حكالكم بدنا نتعرف على اساميكم
هنادي: ممكن تقلبو وجوهكم
علي و عجبته مرة جرأة هنادي:لا بس ما عرفنا شو اسماء الحلوات
هنادي: اووووووف حكينالكم ما بدنا نتعرف على حد
احنا مكفيين لحالنا
سارا ما عجبها الوضع قامت و لحقت يارا
علي و بسام قعدوا مكان يارا و سارا
ريما و تفتح عيونها على الاخير: هي انتا و ياه مين سمحلكم تقعدوا
بسام: ما حدا
هنادي بهمس :شو هالادب!!
ريما: يلا هونا.<< يعني مع السلامة
بسام و علي ساكتين
هنادي و هي قايمة: امشي امشي يا ريما هدولا ما منهم فايدة
ريما و هي ترفه يدها لسماء: الهم عافينا و العفو عنا
و راحوا يدورون يارا و سارا

يارا: يا الله شيبغون ذول لاحقيني من مكان لمكان ما بقي غير البيت
سارا: يارا وش فيك كأنو اول مرة احد يغازلك!!
يارا: اووووووف هذا غير
سارا : شلون يعني غير؟؟
يارا: يعني هذا معي في نفس الكلاس يعني لازم كل يوم يسوي نفس حركاته
سارا: طنش تعش تنتعش
يارا:بس انا ما احب هالحركات<<< يارا مرة حساسة
سارا: قلتلك اعتبريه مو موجود
يارا: بحاول
سارا: انزين قومي نرجع
يارا : لألألأ ما ارجع عندهم
سارا وهي ترفع جوالها: انزين بدق على ريما خليهم يجون
دق تلفون سارا
سار: ههههههه ابن ذكرنا القط قام نط ، الو
ريما : هلا وينكم صار النا ساعتين بندور عليكم
سارا: احنا في الكلاس
ريما: طيب دقيقتين و بنكون عندكم
سارا: باي
ريما: باي
..في المحاضرة..
يارا: احسن للحين ما جو انشاء الله ما يجون و لا اشوف وجههم ابداً
سارا: ههههههههههه و الله انك تضحكين يا يارا
يارا: انا اللي اضحك هاه
سارا: الحين انا ابغى افهم ليه خايفة
يارا: ما ادري
سارا: خلاص اسكتي احس انو الدكتور وده يصفقنا كف
دخل بسام و علي
الدكتور عصب يوم شافهم توهم جايين
بسام و علي: السلام عليكم
الدكتور : بدري
بسام : سوري و الله آسفين
علي : معلش هاي اول مرة
الدكتور : و الله انكم صغار هالمرة بمشيها بس مرة تانية ما في تدخلوا محاضرتي فاهمين
بسام و علي : فاهمين

اما يارا و سارا عيونهم دمعت من كتر ما ضحكوا عليهم
بسام و علي مروا من جنب يارا
بسام: شمتانة يا حلوة ، بس بتعرفي انو ضحكتك بتجنن
يارا: اقلب وجهك
بسام : باي يا جميل
و كملوا المحاضرة ..
بعد المحاضرة ..

سارا شافت واحد حلو كتير داخل و فتحت عيونها على الاخر من كتر ما هو حلو
سارا تكلم نفسها: يوووووه يجنن احنا نتكلم عن شباب السعودية حلوين ههههه هذا ما يجي ظفرهم من كتر ما هو وسيييم
يارا و ترفع ايدها لسماء: الهم عافينا و اعفوا عنا البنت نجنت و صارت تكلم نفسها
سارا: ما كانت منتبها وش يتكلمون
ريما و هنادي ماتوا ضحك عليها
يارا و هي تحط يدها قدام وجه سارا: هي يا حلوة وين رحت و بعدين ليه تكلمين نفسك
سارا انتبهت: ها لا و لا شئ
هنادي انتبهت انو اخوها الكبير اللي يدرس معها بنفس الجامعة جاي لعندها
هنادي: اوكي بنات اخوي جاي يلا باي
سارا لسا تناظر هالوسيم و اتفاجئت لما وقف قدامهم و صار يكلمهم
الوسيم : مرحباً
يارا انجنت على جمالو بس فكرت انو واحد بدو يغازل
يارا: اوووووف خلصنا من هذاك جانا هاذا
هنادي: ههههههههه لا يا حياتي هذا مو أي هذا
يارا : شقصدك
هنادي: يا هبلة هذا بشار اخوي
سارا فتحت عيونها على الاخير
سارا: الحين اخوك
بشار و يناظر سارا بأعجاب: اها انا اخوها
سارا: ما كنت متوقعة ابد
هنادي: شو اللي ما توقعتي
سارا: لا لا و لا شئ
هنادي: شو مالك بشار ليش جاي بدري مو بالعادة بتيجي بتاخدني بدري علشان تقعد مع صحابك
بشار : لأ ما حدا اجا اليوم
هنادي تستغبي : طيب و المطلوب؟
بشار: شو انتي غبية المطلوب انك تجيبي اغراضك و تروحي معي على البيت
هنادي: سوري
بشار : عفواً ما سمعت
هنادي: انتا مش كل يوم بتخليني اتأخر بالجامعة علشان حضرتك تقعد مع صحابك
بشار: طيب
هنادي : اليوم اجا دوري اني اخليك بالجامعة علشان انا اقعد من صحباتي
بشار: هنادي شكلك انجنيتي يلا امشي
ريما بجرأتها المعتادة : هنادي بلا هبل و الله شكلو اخوك بدو يصفقك كف
بشار: ههههههههه لهدرجة انا بخوف
ريما انحرجت : لأ مو هيك
هنادي: ما بدي انا ما راح اروح هلأ
بشار و يناظر سارا: انشاء الله عمرك ما جيتي
هنادي: لأ خلص بطلت هيني جاي
بشار: شفتي ما احلاك و انتي مطيعة
هنادي: بشار بليز ممكن تنقطنا من سكوتك حكتلك جايه
بشار: طيب يلا بسرعة
هنادي: اوكي بنات يلا باي بشوفكم بكرة
الكل ما عدا سارا: باي
هنادي : اوكي يلا باي سوير
سارا ما انتبهت
هنادي: ياهووووو بنحكي معك
سارا: اه شو هنادي بتروحين
هنادي:شوف و احنا شو صار النا ساعتين بنحكي
سارا ابتسمت : اوكي يلا باي
هنادي : باي

العصر
مريم ام ريما: ريما حبيبتي عمك احمد عازمنا اليوم على الغداء
ريما فرحت :عن جد عمي احمد عازمة و اليوم
مريم: اه
ريما: يييييياي و اخيراً راح اشوف....
مريم: تشوفي مين
ريما انتبهت انو امها عندها : بتول اشوف بتول
مريم و هي تطلع : طيب قولي لسارا علشان هي كمان جاية معانا
ريما: عن جد سارا كمان حتيجي
مريم: اكيد و بعدين سارا من اول ما دخلت بيتنا و هي وحدة من العيلة
ريما اول ما طلعت امها راحت بسرعة لخزانتها : يا الله شو بدي البس اليوم راح اشوفو
سارا و هي تدخل لأنو الباب كان مفتوح : مين اللي راح تشوفيه يا حلوة
ريما: سارا
سارا: و انتي مين شايفة قدامك كندليزا رايس
ريما:هههههههه احزري مين
سارا: يووووه انا ابداً ما بحب الحزيرة
ريما: طيب راح اقولك
سارا :يلا قولي
ريما راحت تسكر الباب: احزري
سارا: ريمااااااا احكي خلصينا
ريما: طيب طيب راح احكيلك
سارا: وش تنتظرين تكلمي
ريما: يا ستي انا عايشة في قصة حب
سارا تحمست : و الله
ريما : و الله
سارا: مييييين؟؟
ريما : واحد من عيلة بابا ما بتعرفيه بس اليوم راح تشوفيه
سارا استغربت : و ليه اشوفو انا انشاء الله
ريما: هو ابن عمي احمد اسمو وليد وسييييم كتييييييير و بجنن
سارا: طيب انا ما قلتلك اوصفيلي ياه انا بسألك وش دخلني انا اشوفه
ريما: عمي احمد عازمنا اليوم على الغداء و انتي بتجين معانا
سارا: اجي معاكم ليه ؟؟
ريما: وش ليه انتي معزومة معنا
سارا: انا؟؟
ريما: لأ ستي يعني مين
سارا: شو بدي اروح اسوي
ريما: بتتعرفي عليهم و منها بتشوفي وليد
سارا:.......
ريما: ليه واقفة لهلأ يلا روحي شوفي شو راح تلبسي
سارا: طيب و امري لالله بس يا ويلك اذا قمتي و خلتيني لحالي
ريما: هههههههه على فكرة اهل بابا ما بيكلو البشر
سارا: ههههه بايخة

في بيت ابو زياد
اماني: الا ما قلتيلي يا يارا شسويتي بالجامعة ؟؟
يارا: الحمد لله
اماني : تعرفتي على احد
يارا: أي ثلاثة.
اماني : و الله وش اسمائهم اردنيات ؟؟
يارا: وحدة سعودية اسمها سارا و وحدة اردنية بس امها سعودية اسمها ريما و وحدة اردنية اسمها هنادي و بس
اماني: اقول متى آخر مرة كلمتي عمتي؟؟
يارا: من يوم جيت.
اماني: يووووه يا حرامك اكيد كانت خايفة عليك..
يارا: تصدقين اني اشتقت لها
اماني: طيب وش تنتظرين دقي عليها
يارا و هي ترفع الجوال: طيب
اماني: اذا خلصتي لا تسكرين اعطيني اياها اشتقت لها
يارا: ارتاحي مشغول
اماني: طيب خلاص كلميها بعدين

في بيت بسام
ام بسام: بسام وين رايح
بسام : طالع
ام بسام : مانا عارفة انك طالع بس وين
بسام : طالع انا و صاحبي علي على الحدائق الحسين
ام بسام: بتتأخر؟؟
بسام: انشاء الله على العشاء اكون عندكم؟؟
ام بسام: فأمان الله.
راما اخت بسام: بسام جيبلي معك اوراق لطباعة
بسام: انا فاضيلك انتي و اوراقك
راما: بساااااام بلييييييز بدي اطبع و ما في اوراق
بسام: طيب طيب بس انشاء الله اتذكر
راما: لأ لازم تتذكر بسام اقولك ضروري
بسام: هو انا مو انسان ما انسى
راما: طيب راح ارن عليك ازكرك
بسام : بكون احسن

في بيت هنادي
هنادي: رزان اقولك جيبي الموبايل بلعب معك انا
رزان اخت هنادي : هنادي بليز بدي احكي مع رنا
هنادي :يا سلام ما لقيتي غير موبايلي روحي احكي من الارضي
رزان: مفصول
هنادي: انا مااللي دخل خدي موبايل ماما و لا موبايل بشار
رزان: ماما ما رضيت و بشار مستحيل يرضى
بشار و هو داخل: شو اللي مستحيل بشار يرضاه؟؟؟
هنادي: بشار اعطيها موبايلك خليها تحكي مع رنا
بشار يكلم رزان: و ليه ما تحكي من الارضي؟؟؟
رزان: مفصووووووووووول
بشار: روحي لماما
رزان : مو راضية
بشار: عندك هنادي
هنادي انقهرت: انا بحكيلك اعطيها موبايلك علشان ما اعطيها انا موبايلي و انت بتحيلها عندك موبايل هنادي!!!!
بشار: طيب خلص خلص لا تاكلينا خدي يا رزان هي الموبايل
طلعت رزان و هي فرحانة
بشار: هنادي
هنادي: نعميييين
بشار: شفتي البنات اللي كنتي قاعدة معهم اليوم بالجامعة
هنادي ما شكت ابداً بأخوها لأنها عارفة انو مو لهالحركات
هنادي: مالهم
بشار: شكلهم مو من هون
هنادي: تنتين سعوديات و وحدة اردنية بس ابوها سعودية
بشار: اها و اللي صارت تحكي هادا اخوك ما توقعت شو اسمها
هنادي: شو بدك فيها
بشار: بسرااااااااااحة
هنادي: و انا شو بدي غير السراحة
بشار: البنت عاجبيتني
هنادي: بشااااااااااااار
بشار: لا و الله مو اللي في بالك انتي عارفة اني ما بحب هالحركات
هنادي: طيب ممكن تفسرلي شو يعني عاجبيتني؟؟
بشار: و الله انا مش قادر افسرها
هنادي:شو يعني؟؟
بشار: ما بعرف
هنادي: بشاااااار ليكون وقعت في الحب
بشار : يمكن ما بعرف
هنادي:و الله يا بشار و صرت تحب
بشار: هنادي و بعدين معك حكتلك ما بعرف
هنادي : شو يعني ما بتعرف؟؟
بشار: يعني ما بعرف اذا كنت بحبها و لا لأ
هنادي: ......
بشار: يعني وحدة اول مرة بشوفها كيف بدي احبها
هنادي: عادي هادا اللي بسموا حب من اول نظرة
بشار: يمكن
هنادي: ........
بشار: هلأ ما حكتيلي شو اسمها؟؟
هنادي: يا سيدي هادي سعودية و جاية هون تدرس و اسمها سارا
بشار: اها
دخلت عليهم رزان
بشار: خلص غيري الموضوع اجت الفتانة <<< كانوا يسمو رزان الفتانة لأنها بتحكي كل اشي و لا تحكي لحدا
هنادي: حاضر يا العاشق

في بيت احمد عم ريما
كانت ريما و بتول و سارا في غرفة الضيوف علشان ما كان في احد فيه و دخلوا البنات علشان يظبطون لبسهم
بتول:وينك يا ريما صار النا اسبوعين مو عارفين عنك اشي
ريما: مشغووووووووولة كتيييييييير
بتول: بس هو اشتاقلك
ريما: عن جد يقبرني انشاء الله هو حكالك
بتول و هي ترفع حواجبها لجهة سارا
ريما: يووووووه عادي بتعرف كل اشي
بتول: بتعرف ؟؟
ريما: يس انا بحكيلها كل اشي هي اختي و صدقتي ، اه صح انا نسيت اعرفكم على بعض سارا هادي بنت عمي احمد اخت وليد بتول بتول هادي بنت زوج صديقة ماما سارا اللي حكتلك عنها و زي ما سبق و قلتلك اني بعتبرها زي اختي و انا وياها بنفس الجامعة
سارا و بتول سلموا على بعض
ريما: اه احكيلي هو اللي حكالك انو اشتاقلي
بتول : زهقني كل يوم بسأل عنك
ريما: يئبش قلبي شو حمش
دخلت ام ريما و زوجة عمها و عمها و وليد و اخوه خالد و اخوه مهند
عمها احمد " ابو خالد": السلام عليكم يا صبايا
راحت ريما تسلم على عمها: و عليكم السلام عمو كيفك
ابو خالد : و الله انا زعلان
ريما: ليه كلو و لا زعل عمو احمد
ابو خالد: يالظالمة صار النا اسبوعين و لا اسمعنا عنكم و لا خبر و لا حدا بيسأل و لا اشي
وليد بلهفة : عن جد ريما ليش كل هادا غياب ؟؟
سارا و بتول ميتين ضحك بس بحولو يكتموها
ريما و هي بتبتسم لوليد: سوري عمو سوري وليد كنت مشغولة شوي
وليد : و في احد ينشغل عن اهله
و صار وليد يحرك بشفايفه بدون صوت و كأنو بيحكيلها و حبيبو
ريما انحرجت: معلش الجامعات لسة بادية و جية سارا عندنا لهتني شوي
وليد بزعل: ايوة من شاف حبايبه نسي قرايبه
اما بتول ماتت ضحك بصوت عالي اما سارا فحاولت تكتمها
ريما عصبت من كلام وليد لأنو عارف انو حتى هي بتحبو زي ما هو بحبها و مستحيل ينساها، ريما: لأ يا وليد مو هيك القصة بس انا عن جد انشغلت كتير بعدين حضرتك قاعد بتبهدل في ليش حضرتك ما سألت؟؟
وليد: و الله انا دائماً بسأل
ابو خالد : خلص عاد حتقلبوها معاتبات المهم انا شفنا بعض
وليد: لا معلش بابا خليها تعرف اني دائماً بسأل
ريما: لا خلص صدقتك
وليد: مرة عمو انا مو كل يوم بحكي و بسأل
مريم: اه و الله يا ريما انو كل يوم بسأل
ريما: و الله انا عندي موبايلي الي بدو يسأل عني بيرن علي مو يسأل عني عند ماما
وليد: ماشي يا مدموزيل ريما لما بدنا نسأل عنك بنرن على موبايلك
ابو خالد: وليد ريما و بعدين خلص
وليد ابتسم لريما: حاضر بابا هينا سكتنا
ام خالد تكلم سارا : مرحباً يا بنتي كيفك؟؟
سارا: هلا خالتي انا الحمد لله زينة
وليد و يبغى يقهر ريما: كله منك يا ريما خلتينا نتقاتل و ما عرفتينا على هالصبية الحلوة
ام خالد و ابو خالد استغربوا من كلام وليد و هم عارفين انو ابنهم ما يعرف طريق المغازلة
ريما فتحت عيونها على الاخير : و الله انا ما بدي اعرفك عليها و انت باذات اللي ما بدي اعرفك عليها
وليد و يبتسم: عادي لا تعرفينا احنا بنتعرف من غير ما تعرفينا
اما سارا فكانت فاهمة وليد ليش يقولها كذا
وليد لسارا: مرحبا يا حلو كيفك
ريما لفت لعند سارا و قالت: سارا اذا نطقتي بكلمة يا ويلك
وليد: يعني انت ما بدك تعرفينا و لا بدك يانا نتعرف لحالنا
ابو خالد: وليد خلص اسكت
ريما : اه اسكت
وليد: انشاء الله سكتنا
ريما: شفت ما احلاك و انت هادي
وليد: .......
ريما: هلأ بعرفكم على سارا ، سارا ممكن تتفضلي معي اعملك جولة على افراد عيلة عمي احمد
قامت معها سارة
اول شئ وقفوا عند ابو خالد
ريما: سارا هادا عمي احمد ابو خالد
سارا: هلا عمو
ابو خالد:اهلين فيكي كيفك انشاء الله منيحة
سارا: تمام
و بعدين وقفوا عند ام خالد
ريما: و هادي مرة عمي ناهدة ام خالد
ام خالد: اهلين يا بنتي
سارا: هلا فيك خالتي
و بعدين وقفوا عند خالد
ريما: و هادا ابن عمي الكبير خالد
خالد: اهلين سارا
سارا: هلا فيك
و بعدين وقفوا عند مهند
ريما: و هادا ابن عمي الصغير مهند
سارا: هلا مهند
مهند : اهلين فيك
و بعدين وقفوا عن وليد
ريما: ووصلنا عند ابن عمي الوسطاني وليد
وليد: اهلين بالحلو
ريما اعطت نظرة لوليد خلتو يسكت
سارا:ههههههه هلا فيك
ريما : يلا عاد هينا عرفناكم وين الغداء مطول
ام خالد: لأ كمان ربع ساعة و بنحطو

و جلسوا مع بعض يسولفون

في بيت ابو زياد
ابو زياد: يلا يا بنات قوموا جهزوا نفسكم بنطلع
عماد: و الله وين؟؟
ابو زياد: وين ما تبغون
اماني: يبة خلينا نروح على حدائق الملك حسين نوريها ليارا مرة حلوة
ابو زياد: طيب يلا قوموا

في حدائق الملك حسين
علي: وين بتروح
بسام : امشي فوق عند المطاعم
علي: يا ربي انت كل اشي مطاعم ما بدي مو جعان
بسام: طيب مشي فوق هند النافورة منشي شوي و بعدين نروح على المطعم
علي: طيب خلصنا امشي

في الجهة التانية
يارا: وااااااااااااو اماني هالحديقة مرة حلوة
اماني: موبقلتلك انها بتعجبك وايد
يارا: يس مرة خيال
اماني: انتي ما شفت شئ
يارا: وش في بعد اشياء اكثر من كذا اذا كذا هاذي الحديقة مرة كبيرة
اماني: امشي بقول لابوي انا بنروح فوق عند النافورة مرة بتعجبك
يارا: طيب يلا امشي

في بيت ابو خالد بعد الغداء قعدوا يسولفون
و سارا اندمجت معهم بس الحياء للحين مسيطر عليها
ريما لسارا بهمس: سارا بروح على المطبخ بسرعة و بجي
سارا: لا لا تروحين و تتركيني بلحالي
ريما : ما تخافي شوي و جاية
سارا: تدرين اذا تاخرتي وش بسوي فيك
ريما: طيب خلص ما راح اطول
وراحت
وليد كان طالع على الحديقة حقت بيتهم لأنو اجاه اتصال من صديقه و يوم بيرجع سمع صوت في المطبخ و دخل يشوف مين
سارا تغني: بحبك كل يوم اكتر من اليوم اللي كان قبلو بحبك و انت مستكتر عينيك و عيني يتقابلو بحبك كل يوم اكتر من اليوم اللي كا
و قطعت الاغنية لما سمعت احد يغني معاها لفت و يوم شافت وليد وجها صار احمر و لفت بسرعة ما بدها عيني و عينيها يتقابلو<<< على قولة الاغنية
وليد: كملي (و بغني) بحبك و انت مستكتر عينيك و عيني يتقابلو
ريما و ما تدري وش تقول : وليد انت من متى و انت هون
وليد: من اول ما بديت تغني و لك انتي و بعدين معك حطي عينك في عيني
ريما: وليد شو بدك خليني اعرف اشرب
وليد راح لعندها و مسك كاسة الموية الي كانت تشرب فيه و حطه على الطاولة
وليد: ما راح تشربي الا لما تحطي عينك في عيني
ريما: وليد و بعدين
وليد: انا بدي افهم انتي ليه ما بدك ياني امتع عيوني بعيونك الحلوة
ريما : وليد و الله لو حدا اجا هلأ و سمعك راح نروح فيها
وليد: انا ما همني حدا
ريما: بس انا همني
وليد: لا يا قلبي انتي لازم كمان ما يهمك لأنك قريباً بتكوني الي الي و بس
ريما لفت على وليد بدهشة : شو قصدك
وليد قرب منها: يعني قريباً كتير انتي الي و انا الك
ريما بغباء: كيف؟؟
وليد: يا الله لهلأ ما فهمتي احسن لا تفهمي قريباً راح تفهمي
ريما: انتا كل اشي قريباً احكي وخلصنا
وليد يبتسم الها: شو بتحبي احكيلك يا زوجتي العزيزة
ريما و فاتحة عيونها و بجرائتها: زوجتك من متى انشاء الله
وليد و بتعجبو حركات ريما: قريباً قريباً كتير يا قلبي
ريما بعد ما فهمت انو قريباً راح يخطبها انحرجت و قررت انها ترجع
وليد شافها بدها تطلع: وين رايحة؟؟
ريما: شو وين رايحة بدي ارجع
وليد: اخ منك ارجعي و خدي راحتك بس بكرة ما راح اخليك تمشي خطوة من دوني
ريما طلعت من غير ما تعلق لانها عن جد انحرجت

في حدائق الملك حسين
يارا: واااااااااو النافورة خيااااااااال
اماني: و شوفي المطاعم كمان شوي بحكي لبابا ندخل نتغداء فيها
يارا و هي تناظر احد و كأنها بتعرفوا و لما عرفت مين شهقت
اماني: يارا وش فيك ؟؟
يارا بإرتباك : ها لا و لا شئ
و يارا ارتبكت اكتر لما شافتو يناظرها و عرفها
سارا: يارا وش فيك ؟؟


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hla7a.yoo7.com
حلاتي غير
Admin
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 376
نقاط : 2172
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: سارا و يارا   الأحد أكتوبر 31, 2010 7:55 pm

الجزء الرابع

بسام: علي علي شوف اللي هناك
علي: وين؟؟
بسام و هو يأشر: يا اهبل هناك
علي:.......
بسام: هادي اللي معنا بالجامعة
علي: اهههههههه اللي عاجبيتك
بسام: اه
علي: طيب شو بدك تسوي؟؟
بسام: ما بعرف
علي: امشي نلاحقها
بسام: يا اهبل انتا نسيت انها سعودية و الله لو شافونا اهلها رحنا فيها
علي: بس هي ماشية مع بنت مو مع اخوها و لا ابوها
بسام:......
علي:بعدين احنا راح نلاحقهم من بعيد يعني ما راح نخليهم ينتبهوا
بسام: امشي امشي

في بيت ام ريما
بعد ما رجعوا على البيت

سارا: تعالي هنا
ريما: شو بدك
سارا: انا مو قولتلك لا تتأخري رحتي و تركتيني بلحالي
ريما: يوووووووووه انتي ما عرفتي شو صار لي
سارا: شو؟؟
ريما: وليد
سار: شفيه
ريما: راح يتقدملي
سارا: و الله متى و كيف و وش دراك مين اللي قالك
ريما: ههههههه لحظة شوي بقلك كل شئ

و قعدت ريما تقول لسارا على اللي قاله لها وليد

في حديقة الحسين في الاردن
اماني: يارا و بعدين معك ما تقولي وش فيك كنتي تجننين و فرحانة بعدين تغيرتي 180 درجة
يارا: اماني قلتلك ما في شئ
اماني:.....
يارا: اقول اماني خلينا نرجع عند خالي
اماني: ليه انشاء هاذا احنا قاعدين و مبصوطين ليه نرجع
يارا: اماني و ديني و ارجعي بلحالك بس انا ابي ارجع
اماني: اموت و اعرف وش اللي غير حالك
يارا: قلتلك ما فيني شئ يلا عاد قومي خلينا نرجع

في بيت هنادي
هنادي: بشار بكرة اكيد بتجيني بدري زي اليوم صح؟؟
بشار: ليه اكيد؟؟
هنادي: عشان تشوف سوير
بشار: هنادي و بعدين معك انا قلتلك انو مشاعري ما ثبتت
هنادي: يعني؟؟
بشار: يعني ما بعرف شو مشاعري الها بالزبط
هنادي: يعني ؟؟
بشار: يعني الحق مو عليك الحق على الي حكالك
هنادي:ههههههههه طيب خلص خلص

في الحديقة
يارا ما تعرف وش تسوي و بسام و علي لسه و اقفين قريب من عندهم و مسوين نفسهم ما يعرفونهم
بعدين يارا قررت تدق على سارا

يارا: معلش خالي بروح اكلم صديقتي و برجع
ابو زياد: خذي راحتك

سارا: الو
يارا: ايوة سارا
سارا: هلا و الله كيفك يارا
يارا: زفت
سارا: ليه خير عسى ما شر
يارا: هذا الزفت بسام اللي معنا بالجامعة مو تاركني بلحالي
سارا: ليه شسوى؟؟
يارا: انا الحين في حدائق الحسين
سارا: طيب
يارا: و هذا الزفت بسام و صديقه اللي معانا بالجامعة كانوا بنفس الحديقة و اول ما شافني و هو يلحقني
سارا: و الله؟؟
يارا: و الله و هذا هو قدام وجهي
سارا: طيب وش بتسوين؟؟
يارا: الحين انا داقة عليك علشان اسألك شسوي و انتي تسأليني شو بسوي
سارا: هههههههه طيب اعتبريه مو موجود
يارا: لأ بقول لخالي يخلينا نرجع على البيت
سارا: لا بعدين خالك بيعرف انو في شئ و بعدين بسام بيفكر انك خايفة
يارا: انزبن بحاول بس انا خايفة يسوي حركة كذا و لا كذا
سارا:لا ما تخافي خليك عند خالك و لا تروحي بلحالك و ما راح يسترجي يقرب عليك
يارا : انزين يلا باي طولت عليك
سارا: لا عادي يلا باي

ريما: شو مالها يارا
سارا: يا حرام هذا بسام مو راضي يتركها بلحالها
ريما: ليه شو سوى ؟؟

و بعد ما قالت سارا لريما

ريما: يوووووه يا حرام هادا لازق فيها
سارا: اقول ريمو
ريما: احكي
سارا: شفتي اخو هنادي
ريما: ايووة مالو
سارا: حلو صح
ريما: هو من جهة حلو حلو بس باينو تقيل دم
سارا: ليه حرام عليك واضح انو لطيف مرة
ريما تقلدها : اه لطيف مرة
سارا: تطنزين انتي و خشتك
ريما : لا حشى انا اطنز على سارا طلال ال(....)
سارا: اقول انقلعي

في الحديقة
ابو زياد: يلا يا جماعة هذا احنا تغدينا و قعدنا شوي يلا قوموا تجهزوا نرجع
اماني: لا يبه خلينا شوي
يارا تبغاها من الله و جاية اماني تخرب عليها
يارا : خلاص اماني يكفي كذا خلينا نرجع
ابو زياد: لا يبة انا بكرة عندي دوام و بنت عمتك عندها جامعة و انتي و خوانك عندكم مدارس كذا يكفي يبة
اماني: انشاء الله يبة

و قامو ارجعوا للبيت

ثاني يوم في الجامعة
سارا: اقول يارا امس وش سويتي مع بسامو
يارا : سويت زي ما قلتيلي
سارا: شاطرة
يارا: امشو يلا المحاضرة بتبدا

و قاموا الاربعة للمحاضرة

الدكتور : انا قسمت اتنين اتنين منكم علشان في بحث بدي ياكم تسوه

و قال اسماء المجموعات و لما وصل عند البنات
الدكتور: ريما محمود مع سارا طلال و هنادي خالد
مع علي محمد <<< صاحب بسام و يارا طلال مع بسام اسامة

يارا انجنت لما اسمعت اسمها مع بسام
و هنادي نفس الشئ
و طبعاً بسام و علي الفرحة مو واسعتهم

يارا: لا مستحيل ما اروح ما ذا الخبل
هنادي: و انا كمان ما اللي دخل ما راح اروح مع الزفت علي
سارا تكلم الدكتور : دكتور ما في مجال لتغير
الدكور: لا انا خلص حطيت كل اتنين منكم للبحث و ما في تغير
يارا: بس يا دكتور
الدكتور: سوري ما في مجاال لتغير
و طلع

و مر اليوم و هنادي و يارا معصبين

في اليوم التاني
الدكتور : بكرة كل اتنين من اللي قسمتهم يسلموني اول جزء من البحث يعني لازم اليوم تبدوا شغل فيه
بسام: انشاء الله

بعد المحاضرة
بسام: يارا ممكن تيجي معي نبدا البحث
يارا: سوري ابحث لحالك
بسام: ما بصير انتي مشتركة معي في البحث
يارا: اسفة
بسام: يارا امشي بلا دلع و ما راح اسوي اشي لأني عند الدراسة جدي
علي: ترى الكلام هدا موجه الك كمان يا انسة هنادي
هنادي: شو بدك
علي: قومي معي نبدا البحث
هنادي لأنها شاطرة في الدراسة قامت
هنادي: امشي خلصنا بس و الله أي حركة هيك و لا هيك ما تلوم الا حالك
علي : اشاء الله ستي
هنادي: ستك في عينك
علي: ههههههههه
هنادي: شوف الاهبل بيضحك ضحكة بقرة من غير ضروس
بسام: يارا خلصينا
يارا و حاسه انو الخوف اللي كانت خاف منو تحول لدقات قلب قوية

يارا: اوووووووف خلصنا

و سارا و ريما راحوا مع بعض

و مرت الايام على هالحال
و يارا ما صارت تخاف من بسام بالعكس بتشعر معو بالآمان
و هنادي نفس الحال مع علي

بعد اسبوع في الجامعة
بسام : يارا خدي هينا خلصنا نتايج البحث الرابع و ضايل النا بحثين و نخلص البحث كلو
يارا: انشاء الله
بسام: يارا
يارا: نعم
بسام : ممكن اقعد معك شوي
يارا: ليه
بسام: استراحة شوي
يارا: طيب

بسام حس انو بحب يارا الا و بيموت عليها و قرر انو يصارحها

بسام: يارا انا انا
يارا: انتا شو؟؟
بسام: انا اسف على اللي كنت اسوي اول ما جيتي
يارا: هههههههه اول مرة بشوف واحد بيتأسف لوحدة لأنو كان يغازلها
بسام:ايوة اذا كان كان
يارا : كان شو؟؟
بسام: اه لا و لا اشي يلا ما حكيتي شو تشربي

اما عند هنادي و علي
هنادي: علي كم بحث ضايل النا
علي: ثلاثة
هنادي: و متى راح نخلصهم
علي: و الله يا شاطرة اذا كنتي مجتهدة راح نخلصهم بدري
هنادي: الا مجتهدة غصب عنك
علي: اوكي حياتي يلا و رينا الهمة
هنادي يوم سمعت يقول لها حياتي صارت تناظره باستغراب
و علي يوم انتبه على اللي قاله صار يبغى يغير الموضوع
علي: يلا مو بتحكي انك مجتهدة يلا امشي نكمل
هنادي: يلا

علي كان نفس حال بسام
صار يحب هنادي و مو عارف كيف يحكيلها

و لما خلصوا الوقت المحدد للبحث رجعت هنادي و يارا لريما و سارا

سارا: شو يا يارا كم بحث باقي لكم
يارا: اثنين
ريما تكلم هنادي: و انتي؟؟
هنادي: ثلاثة
سارا: احنا بعد باقي لنا ثلاثة
هنادي: بنات اليوم انتوا معزومين على الغداء عندي
سارا: شالمناسبة
هنادي: بس ما في لا مناسبة و لا اشي
يارا: انا يمكن ما اقدر
هنادي: لييييييييه ؟؟
يارا: ما ادري اذا خالي رضي
هنادي: انتي قولي له و انشاء الله بيرضا
يارا: ما ادري بقوله و اشوف
هنادي: حاولي
يارا: انشاء الله
هنادي: و انتوا بتجون و لا لا
سارا: ما ادري عن خالتي
ريما: لا عادي امي بترضا
هنادي: طيب بستانكم و انتي يا يارا بليز حاولي تقنعي خالك
يارا: خلص قلتلك بحاول
ريما: طيب احنا كيف بدنا نعرف وين بيتك؟؟
هنادي: انتوا راح تيجوا بتكسي صح
ريما: اه
هنادي: اوكي انتي بس قولي للسواق وديني على ضاحية الرشيد و لما توصلون هناك رنوا علي و انا و بشار بننزلكم
ريما: اوكي
يارا: و انا اذا خالي رضا وش اسوي
هنادي: مين بيجيبك؟؟
يارا: ما بعرف بس يمكن خالي
هنادي: طيب قولي لخالك يوديك على ضاحية الرشيد بعدين دقي علي و خلي خالك يكلم بشار و بشار يدله
يارا: اوكي

في بيت ابو زياد
يارا تكلم اماني: اماني هنادي عازمتني على الغداء و انا قلت لها ما ادرري يمكن اجي اذا رضي خالي فكرك بيرضى
اماني: اكيد
يارا: ليه اكيد
اماني : لأنو بابا عادي يعني فري
يارا: و الله
اماني: و الله
يارا: يعني اقول له
اماني: أي قولي له و شوفي وش بيقولك
يارا: انزين هو متى يجي
اماني: هو قال انو اليوم بيجي الساعة 9 الليل
يارا: يوووووه هنادي قالت انو العزومة الساعة 3 العصر
اماني: طيب عادي
يارا: لا و الله مين اللي بيوصلني؟؟
اماني: عادي روحي بلحالك
يارا: كيف
اماني: خذي تكسي و روحي
يارا: عادي
اماني: يس بس دقي على ابوي و قولي له انك بتروحين
يارا: اوكي

و قامت تكلم خالها
و بعدها كلمت هنادي و قالت لها انها بتجي بلحالها

في بيت هنادي

هنادي: بشار اليوم راح يجوا صحباتي عندي على الغداء
بشار: طيب
هنادي: شو طيب علشان ننزل لهم
بشار: مين صحباتك؟؟
هنادي: سوير و الباقي اللي شفتهم هديك المرة
بشار: عن جد
هنادي: لا عن كذب
بشار: متى راح يجو
هنادي: كمان ساعة
بشار: طيب

سارا لما وصلت على ضاحية الرشيد دقت على هنادي بس هنادي كانت رايحة على غرفتها و تركت جوالها في الصالة و كان موجود في الصالة بشار و راح بيعطي الجوال لهنادي بس تبين انها بالحمام فقرر يرد بس ما شاف المكالمة من مين

بشار: الو
سار: هلا مو جوال هنادي
بشار: الا مين
سارا: انا صديقتها سارا هنادي موجودة
بشار فرح : و الله هنادي بالحمام
سارا: انزين اذا طلعت خليها تكلمني ضروري
بشار: لحظة انتي مو بتجين عندنا
سارا: الا
بشار: طيب انتوا وين صرتوا هلأ
سارا: انا نزلني السايق اول ضاحية الرشيد
بشار: اها طيب هلأ بتطلع هنادي و بنجيكم
سارا: اوكي باي
بشار: باي
هنادي طلعت و شافت بشار ماسك جوالها
هنادي: شو بتسوي فيه
بشار: سارا رنت و بتحكي انهم اول ضاحية الرشيد خلصينا البسي علشان نجيبهم
هنادي: اها هلأ عرفت سبب هالابتسامة
بشار:......

دق جوال هنادي مرة ثانية
بشار: امسكي
هنادي: هادي يارا يلا بنجيهم مع بعض


و طلعوا بشار و هنادي يجيبوا البنات

بشار: وينهم
هنادي: امشي شوي
بشار: ....
هنادي: هي يارا
بشار: وينها
هنادي: في السايد التاني
بشار: طيب

لما وصلوا لها

يارا: هلا هنادي
هنادي: اهلين يا قلبي
يارا: شو وين سارا و ريما
هنادي: ما بعرف هينا بندور عليهم
يارا: اوكي
و ركبوا يارا و هنادي السيارة
يارا: هاذي ريما
بشار: وينها؟؟
يارا: هاذي هي هنا عند البقالة
بشار: بقالة؟؟
يارا: الدكان احنا بنسمي الدكان بقالة
بشار: اها مو هاذي صديقتكم
هنادي: الا
بشار وقف عند ريما
ريما: اهلييييييييييين هنودة
هنادي: هلين فيك شو وين سوير؟؟
ريما:دخلت جوا تشتري مي
بشار : هنادي بدخل شوي اشتري شئ
هنادي: اوكي

بشار راح عند الثلاجة لقى في وجهه سارا
سارا ارتبكت يوم شافته
بشار : مو انتي سارا
سارا: الا انتوا من زمان واصلين
بشار ابتسم: لا مو زمان
سارا: اسفة اخرتكم
بشار: لا

سارا طلعت من غير تعاليق

بعدين راحوا البنات على بيت هنادي و تغدوا مع بعض بعدين راحوا على الحديقة

يارا: هنادي انا عطشت ممكن تجيبيلي مويه
هنادي: من عيوني
ريما: و يا ريت بطريقك تدلينا على الحمام
يارا : و انا خذيني معك اشرب
هنادي : طيب اتفضلوا

و راحوا و بقيت سارا بلحالها

بشار كان طالع عند صديقه و شاف سارا قاعدة بلحالها

سارا يوم شافت بشار ما تدري ليش قلبها صار يدق
و بشار نفس الشئ وقرر انو يروحلها
و كل ما بشار يمشي خطوة يحس انو دقات قلبو تزيد
و سارا نفس الشئ

بشار: ليه جالسة لحالك
سارا: راحت هنادي تجيب مويه للبنات و بقيت بلحالي
بشار: اها انشاء الله عجبك الغداء
سارا: الحمد لله طيب
بشار: الحمد لله
و بعدها جات هنادي و البنات و يوم هنادي شافت بشار واقف مع سارا حبت تلمح لسارا انو بشار بدا يحبها جد
هنادي: شو يا روميو شو بتسوي مع جوليات
بشار عصب من هنادي و قرصها و طلع

طبعاً البنات فالينها و لعب و ضحك و حالة
بشار كان راجع و سارا و ريما و يارا طالعين
بشار اول ما دخل لقى في وجهه سارا
بشار بعد شوي

بشار: شو مروحين بدري
سارا:.....
ريما: بدري من عمرك بس احنا تأخرنا لازم نروح
بشار: طيب امشوا اوصلكم
يارا: لا شكراً بنروح بتكسي
بشار: ما بنفع لازم اوصلكم هنادي يلا روحي البس بنوصل صحباتك
هنادي: حالاً
يارا : حكينا مو لازم بنروح لحالنا
بشار: ما بيصير انا بوصلكم

و بشار طول الطريق و عيونه على سارا و سارا كل ما ترفع عيونها تبغى تشوفه تلاقيه يناظرها فتوخر عيونها

ثاني يوم في الجامعة

بسام اتفق مع علي انو هو اللي يقول ليارا انو بسام يحبها
و علي اتفق مع بشار انو هو اللي يقول لهنادي انو علي يحبها

يارا كانت قاعدة هي و البنات و بسام و علي على طاولة وحدة في الكافتيرا الجامعة

علي : يارا ممكن شوي
يارا: انا ؟؟
علي: اه
يارا: اوكي

علي و يارا طلعوا من الكافتيريا و قعدوا على كرسي تحت الشجرة

علي: يارا انا بدي احكي معك بخصوص بسام
يارا: بسام وش فيه بسام
علي: السراحة
يارا: ايييييييه
علي: بسام يحبك بس مو قادر يقولك
يارا فتحت عيونها على الاخير
يارا: و الله؟؟
علي: هو دائما بيحكيلي انو حاول يحكيلك بس ما بعرف من وين بدو يبدا
يارا: ......
علي: انتي يمكن اول ما جيت كنت تكرهي اشي اسمو بسام بس متأكد انك الكره بدا يلين مع الايام صح ؟؟
يارا: انا ما بنكر اني كنت اكرهوا و اخاف منو و اني بطلت هلأ بسسسسسسس
علي يقاطعها: اسمعي انا عملت اللي علي و حكتلك و انتي فكري في الموضوع
يارا: انشاء الله

لما رجعت يارا و علي للطاولة يارا مو قادرة ترفع عينيها على بسام

بسام يسوي نفسه ما يدري : شو باين انو في اسرار خطيرة
يارا بجرأة: ايووووه اسرار خطيرة كتير
بسام: شو يا يارا متى بدنا نبدا في البحث
يارا: ما باقي شئ على المحاضرة بعد المحاضرة نبدا
بسام:على راحتك

لما بدو بحث
بسام : يارا ممكن احكي معك شوي
يارا: لسا ما بدينا بحث
بسام: معلش
يارا: طيب قول شتبغى
بسام: بدنا نحكي هون
يارا: امشي نقعد على هالطاولة
بسام و هو يقعد : يارا انا عن جد من زمان بدي افاتحك في الموضوع بس مو عارف كيف راح تكون ردة فعلك
يارا: ما تقول شئ انا عرفت كل شئ
بسام: عرفتي
يارا: ليش ما قلت من الاول
بسام: من جد ما عرفت شلون كنت ببدا
يارا: ......
بسام يغني: ساكت ليه حتعمل ايه يا مالك روحي و امري
يارا: .....
بسام: يارا احكي
يارا: شو احكي
بسام: شو شو تحكي
يارا: يعني انتا شو بدك ياني احكي
بسام: شوفي انا ما بدي منك رد هلا انا راح اسألك بعد بكرة شو ردك
يارا: على شو
بسام: بدي اعرف هل حبي لك بيبقى من طرف واحد
يارا: بس هو عمره ما كان من طرف واحد
بسام: يعنيييي افهم من كلامك انك بتبادليني نفس الشعور
يارا: بسام خلص بعد بكرة بيجيك الرد
بسام: الله يصبرني لبعد بكرة

في اليوم التاني في الجامعة

بسام: هنادي ممكن شوي
هنادي: انا طيب يلا شوي
بسام : بنتظرك برى
هنادي: اوكي

لما طلعت هنادي
بسام: شوفي انا شايف صاحبي متلخبط و مو عارف يتحرك
هنادي : صاحبك مين صاحبك
بسام: علي
هنادي: مالو
بسام: من يوم ما عرفك و هو على طول يحكي عنك
هنادي: عني انا ليه
بسام: لأنو بيحبك
هنادي: شووووووووو
بسام: شو شو علي بيحبك و ما الو سيرة غيرك
هنادي بجرأتها : ممكن تناديه
بسام: اوكي

و راح بسام ينادي علي و خلى هنادي لحالها

هنادي في خاطرها : بيحيني يا الللللللللله طلع بيبادلني نفس الشعور يا حبيبي

علي: هنادي انتي طلبتيني؟؟
هنادي: ليش ما حكتلي
علي باستغباء: على شو؟؟
هنادي: علي ما تعمل حالك مو عارف ليه ما حكتلي
علي: اها حكالك بسام
هنادي: كنت حابة اسمعها منك انتا مو منو
علي فرح : مني ؟؟
هنادي صارت تسب على نفسها من اللي قالته
علي: هنادي انتي بتحبيني مثل ما انا احبك؟؟
هنادي ما تدري وش تقول
علي: هنادي ردي
هنادي هزت راسها
علي يقلدها: شو يعني هادي
هنادي: علللللللللللي
علي: شو مالك فهميني انتي بتحبيني
هنادي: اه
و قامت

علي ما يدري وش يسوي يحس انه نفسه يقوم و يرقص من الفرحة

في اليوم الثاني في الجامعة

بسام : يارا ممكن احكي معك لحالنا
يارا: بسام علي بيعرف و البنات كمان بيعرفوا
بسام يكلم البنات: بتعرفوا
سارا : ايوة بنعرف على البركة انشاء الله
بسام يكلم يارا: يارا انا حكتلك اني راح اخد ردك اليوم

يارا قامت و لحقها بسام
يارا قعدت عل كرسي تحت الشجرة
و بسام قعد جنبها
بسام : يارا بليز ردي علي
يارا: شو احكيلك
بسام: شو رأيك في
يارا: بدك السراحة
بسام: اكيد
يارا: اول ما جيت كنت كل ما اشوفو ما بعرف ليه احس بالخوف بعدين بعد البحث صرت احس معو بالآمان و بعد ما عرفت انو بيحبني صرت كل ما يقرب مني خطوة احس انو قلبي يدق بسرعة بالاول ما عرفت شو تفسير كل هادا بس بعدين عرفت انو تفسير الخوف بداية للحب و تفسير الامان اللي بحسو معو استعداد لدخول بعالم الحب و تفسير دقات قلبي لما يقرب مني هادا تفسير للحب و العشق ة بالاخير اكتشفت اني انا بحب هالانسان الي بالاول كنت احس معو بالخوف و بعدين صرت احس معو بالامان بعدين صرت احس معو بالحب
بسام: و هالشخص اللي بتحبيه هو بسام
يارا: ايوة بسام اللي فهاللحظة قاعد جنبي

و قامت

في اليوم التاني في الجامعة

يارا: بسام انا زهقت من البحث مش راضي يخلص
بسام: و مين حكالك انو مش راضي يخلص انا خلص خلصتوا و كمان شوي راح اعطيه لدكتور
يارا: و الله
بسام: و الله
يارا: و اخيراً
بسام: حبيبتي بتسمحيلي اناديك هيك
يارا: بس لما نكون لحالنا مو قدام الناس<<< يارا تحس انو صار عندها جرأة مو طبيعية
بسام: اوكي احنا هلا لحالنا
يارا:.....
بسام: ممكن اطلب طلب
يارا: اكيد
بسام: بدي رقم موبايلك
يارا: اوكي هاذا الرقم **********
بسام : اوكي انا حالرن عليك و سيفي رقمي عندك
يارا: انزين


في الليل الساعة 9 ليل

سارا و ريما كان عنهم نشاط مو طبيعي و شغلو الاغاني و جلسوا يرقصوا على " بهون عليكي "

ريما تغني و هي ترقص: هو انا لسة بهون عليكي
سارا: و الله ما هالرجع تاني لو
ريما: وقفتي على ايديكي وقفتي على ايديك
سارا و ريما: عملت اللي علي معاك و شفت الويل انا بهواكي دلوقتي لازم انساكي و ابعد لبعيد و ابعيد لبعيد
سارا: عارف انا قاسي عليكي و كلامي عمروا ما يرضيكي

و وقفوا لما سمعوا صوت جوال ريما يدق

سارا: اوووووووف مين هاذا اللي يخرب سهرتنا
ريما: ما بعرف رقم غريب
سارا: ردي شوفي مين و اذا طلع واحد سكري في وجهه
ريما: هاذا اللي بسويه
ريما: الووو
: اهلين في هالصوت
ريما: اووووووف كالعادة لازم كل ليلة نفس الموال
: ريما أي موال
ريما: انتا بتعرفني لحظة صوتك مو غريب علي
: لا انا هيك زعلت
ريما: شوف انا ما بعرف في كم حيط عندك ابقى انتا عدهم و قط راسك فيهم باي
: ريما اعرفي مين اللي بحكي معك بالاول بعدين سبي على كيفك
ريما: انتا شو بعرفك باسمي
: وفي حدا ما بيعرف اسم حبيبتو
ريما: ولييييييييييد
وليد: بعد ايش بعد ما خليتي و لا مسبة ما سبتيها
ريما: وليد و الله سوري اسفة فكرتك واحد من هالشباب اللي دائماً برنوا يغازلو و الله اسفة
وليد: اوكي بس مرة تانية لا تعيديها و سيفي رقمي عندك بأسم زوجي المستقبلي

سارا اول ما سمعت ريما حكت وليد نطت عندها و لزقت بالجوال

سارا: حطي سبيكر
ريما: وليد لحظة شوي
سارا: حطي سبيكر
ريما: انقلعي اتنين عاشقين بيحكوا مع بعض انتي شو بدك
سارا: ريما بليز
ريما : بس يا ويلك اذا بطلعي نفس
سارا: انشااااااااااء الله
ريما حطت سبيكر

ريما: ايوة وليد سوري تأخرت
وليد: لا عادي يا قلبي
ريما: كيفك
وليد: علشان سمعت صوتك بخير
ريما: ...
وليد: انتي كيفك يا حياتي
ريما: تمام
وليد: شو بتسوي؟؟
ريما: قاعدين بنرقص انا و سارا
وليد: برافو خليها تعملك بروفا علشان ترقصي منيح بالعرس
ريما: أي عرس
وليد: الليلة الكبيرة
ريما: أي ليلة
وليد: ليلة عمرنا
ريما: ولييييييييد
وليد: عيون وليد
ريما: وليد و بعدين انتا عارف اني بستحي
وليد: خلص سكتنا
ريما: شو اخبار عمي
وليد: بيسلم عليكي
ريما: مرة عمي
وليد: اسمها حماتي
ريما: وليد شز حكينا
وليد: منيحة
ريما: و بتول
وليد: كويسة
ريما : و خوانك
وليد: منيحين
ريما: مين باقي
وليد: انا
ريما: سالت عنك اول واحد
وليد: اسمعي بدي تبدي بجهازك من بكرة
ريما: ليه
وليد: صدقيني امك شوي و بتدخل عليكي و تحكيلك مبروك
ريما: على ايش
وليد: على حبنا اللي راح يتكلل بالزواج يا قلبي
ريما: .......
وليد: بتتزكري هاي الاغنية ( يغني) بحبك كل يوم اكتر من اليوم اللي كان قبلو بحبك و انت مستكتر عينيك و عني يتقابلو
ريما: مالها
وليد: بهديها الك
ريما: ما لقيت غيرها
وليد: لأنو هادي الحقيقة
ريما سمعت امها تناديها
ريما: اوكي وليد ماما بتنادي علي بعدين بنحكي باي
وليد: اكيد جاية تباركلك يا عروس
ريما: باي
سكرت و راحت لأمها


هاذي يارا و دخلت عالم الحب مع بسام
و هنادي نفس الشئ مع علي
و ريما من الاول من وليد
ما بقي غير سارا و بشار


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hla7a.yoo7.com
حلاتي غير
Admin
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 376
نقاط : 2172
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: سارا و يارا   الأحد أكتوبر 31, 2010 8:01 pm

الجزء الخامس

مريم" ام ريما":هلا و الله ببنيتي اللي كبرت و صارت عروس

ريما عرفت انو كلام وليد صح

ريما: اهلين ماما بدك ياني؟؟
مريم: اجل ليه ناديتك اقعدي و لا اقولك نادي سارا علشان تكون شاهدة على الكلام اللي بقولك ياه
ريما باستغراب :كلام كلام ايش
مريم: انتي نادي سارا بس
ريما: اوكي

في بيت هنادي

هنادي تحط يدها و تحركها قدام وجه بشار: بشار ياهووووو يا روميو يا العاشق ما ترد
بشار: اوووووووووف شو بدك
هنادي: وين وصلت؟؟
بشار: هنادي خلصيني شو بدك
هنادي: مالك وين سرحان
بشار: و لا مكان
هنادي: على فكرة انا كأني استنتجت من ريما انو روميو عاجب جوليات
بشار بتحمس : بالله عليكي
هنادي: و الله
بشار: كيف يعني انا عاجبها
هنادي: لا يروح فكرك لبعيد على حد علمي هي ما دابت بحبك زي ما انتا دبت بحبها بس على حد ما بعرف انو هي عاجبيتها وسامتك
بشار: هي لازم تعرف
هنادي: شو اللي تعرفو؟؟
بشار: بشعوري اتجاهها
هنادي: بتحب احكيلها
بشار: لالالالالا انتبهي الا ما يجي يوم و احكيلها
هنادي: طيب خليك باحلامك

في بيت ابو زياد

اماني تحرك يدها و تحركها قدام وجه يارا
اماني: يارا ياهووووو
يارا: هلا اماني بغيت شئ
اماني: وين سرحانة
يارا: و لا مكان
اماني: و الله باين انك عشقانة قوليلي كل شئ انطقي
يارا: واضح عليّ
اماني: وش اللي واضح
يارا: اني عشقانة
اماني: يعني انتي عشقانة قوليلي كل شئ شلون تعرفت عليه وهو يحيك و لا لا وش جنسيته وش اسمه كل شئ
يارا:هههههههههه طيب هدي هدي بقولك بس احلفي انك ما تقولي لاحد
اماني: والله ما اقول بس انتي قوليلي

و قعدت يارا تقول لاماني عن بسام

في بيت ام ريما

مريم : هاه يا بنيتي شقلتي
ريما: على ايش اقول
مريم:و احنا وش صار لنا ساعة نتكلم
سارا قاعدة تضحك
مريم:يا ريما ولد عمك وليد يبغاك على سنة الله و رسولهو امه كلمتني و قالتلي اخذ رأيك
ريما: في ايش يمة
مريم: اخليهم يجون يطلبونك رسمي و لا لا
ريما: مادري
سارا تضحك:ههههههههه وش ما ادري ما عليك منها يا خالتي انا اعرفها قوليلهم يجون و خلاص
مريم : لا انا ابغى اسمعها منها هاه يا ريما
ريما: الحين مين اللي يبغى يخطبني
سارا: يالخبلة اللي يبغاك حبيب الروح
مريم استغربت: حبيب الروح؟؟
سارا: هاه وش حبيب الروح ما حد قال حبيب الروح
مريم: هاه يا بنيتي وش ارد على المرة ؟؟
ريما: احكيلها أي اشي
مريم: أي شئ زي شنو يعني
ريما: خلاص ماما احكيلها تيجي
مريم: يعني اقولها تيجي تطلبك رسمي
ريما: اه احكيلها تيجي

و دخلت ريما غرفتها و لحقتها سارا و مريم راحت تكلم ام خالد علشان تقول لهم يجون و يخطبون ريما رسمي

في غرفتها
ريما: الللللللله شفتي يا سارا وليد كان صادق يوم قالي انها بتباركلي
سارا: الله يهنيك انشاء الله
ريما: الله ما اصدق انا و وليد بنتزوج و بنصير في بيت واحد و اخيراً حلمنا احنا الاثنين بيتحقق
سارا: عقبالي
ريما: الا صح ذكرتيني
سارا: وشو
ريما: ما ادري ليه احس انو في احد في حياتك
سارا: شلون يعني؟؟
ريما: يعني احس انك تحبين
سارا: ما ادري
ريما: وش اللي ما تدرينه
سارا: ما ادري اذا كنت احب و لا لا
ريما: في احد معين؟؟
سارا: ايه
ريما: مين؟؟
سارا : بشار
ريما: بشار ما غيره
سارا: ايه بشار اخو هنادي بس يا ويلك اذا قلتي لاحد فاهمة
ريما: طيب طيب قوليلي شلون ما تعرفين اذا كنت تحبينه و لا لا يعني شو مشاعرك اتجاهه بالزبط
سارا: ما ادري مرات اقول اني احبه الا و اموت عليه و مرات احسه عادي بس يوم اشوفه احس قلبي يدق بسرعة
ريما: حبيبتي اسأل مجرب و لا تسأل طبيب دقت القلب يوم تشوفينه هاذي علامة من علامات الحب
سارا: و الله
ريما: و الله
سارا: طيب سبيكي مني و خلينا فيكي يالعروس

في بيت ابو زياد
اماني: يعني هو قالك انه يحبك
يارا: يس
اماني: اعتيطيه رقمك
يارا: ايه
اماني : يوووه يا الايام كنتي تكرهينه و تخافين منه الحين صرت تحبينة و تحسين بالآمان معه
يارا: اماني جيبي جوالي قاعد يرن
اماني: ياهو شكله هو " الحب الخالد "
يارا: الا هو جيبي هاذي اول مكالمة
و ردت يارا: هلا بسام
بسام: يأبشني هالصوت الحنون
يارا: .....
بسام: كيفك حبيبتي
يارا: زينة
اماني قاعدة تضرب بيارا و تقول لها حطي سبيكر
يارا حطت سبيكر
بسام: الووو حبيبتي وين رحتي
يارا: معك
بسام: انشاء الله على طول
يارا: بتجي بكرة
بسام: و انا اقدر حبيبتي بتكون موجودة و ما اجي
يارا: بس انا ما بجي
بسام: اذا هيك الجامعة راح تكون مظلمة و انا بخاف من الظلام و ما راح اجي ، جد حبيبتي ما راح تجي
يارا: ههههههه الا بجي
بسام:يارا
يارا: نعم
بسام: تعرفين شو احسن شئ سواه علي من يوم عرفته
يارا:وشو
بسام: انه قالك اني اعشقك الا احبك
يارا: .......
بسام يغني : اسمعي انا و ياك بنتفق على مغني و كل واحد فينا يختار منه اغنية و في هاذي الاغنية يوصل رسالة لتاني عرفتي كيف
يارا: اوكي
بسام: اوكي اخترالي مغني
يارا: اممممممم اشرايك براشد الفارس
بسام: ما اعرفله غير اغنية
يارا: طيب تامر حسني
بسام: اوكي
يارا: يلا انتا ابدا
بسام يغني: انا و لا عارف انا مالي و لا الي جرالي بحبك يا حبيبي بحبك و حتجنن علييييييك انا بقا حالي مهو حالي و لا شاغل بالي يا عمري غيرك يا عمري و الله هالموت علييييييييييك
يارا: قرب حبيبي قرب تعالا ليه سايبني بنار يا حبيبي ليه سايبني بناااااااار ليه تبعد ال يا حبيبي ليه تبعد ال ونصيبي
بسام: بحبك اه بحبك ودايب فيكي اه اه و بحلف من الليلة دي هاعيش انا ليكي اه اه بحيك اه بحبك و دايب فيكي اه اه و بخلف من الليلة دي هاعيش انا ليكيييييييييي لو عشت احلف طول حياتي كلها مش حاقدر اوصف بحبك قد ايه محتاج حياة اتنين ثلاثة على حياتي علشان اوصف يا حياتي بحبك قد ايييييه
يارا: كل مرة بشوفك فيها ببقا نفسي اه طب اه اجيلك اقولك انك كلك على بعضك عندي بالحياة طب اه اه كل اللدااااااااااا اااااااااا اياك تسبني لا لا لا لا لا تيرا را هي هي تيرا را هي هي

يارا: ههههههه خلص بكفي
بسام : الاتصال التاني حنختار مغني تاني
يارا: اوكي
بسام: يارا
يارا: نعم
بسام: بحبك

في بيت ام مريم

وليد دق على ريما
ريما: الو
وليد: اهلين يا قلبي شو نحكي مبروك
ريما: على ؟؟
وليد: ريما لا تعملي حالك غشيمة
ريما: اها على زواجنا
وليد: و لا شو
ريما: انا اعطيت كلمة لماما
وليد: و الله شو قلتيلها؟؟؟
ريما: يعني ما بتعرف
وليد: نو انا مو بالبيت
ريما: و لا وين
وليد: مكان
ريما: ولييييييييييد
وليد: ههههههههه ليه
ريما: ما بدك تحكي
وليد: في بيتي
ريما: أي بيت؟؟
وليد: عند العروس
ريما: أي عروس؟؟
وليد: شو أي عروس عروستي
ريما: وليد بدينا
وليد: ههههههههه بتغاري
ريما: ما في و لا بنت ما بتغار على حبيبها
وليد: حبيبها الللللله بس كلمة بحبك احلى بالله تسمعيني ياها
ريما: شو هي ؟؟
وليد: الكلمة
ريما: أي كلمة؟؟
وليد: بحبك
ريما : ولييييييييد هلأ بسكر
وليد: اوكي سكري
ريما: بسويها
وليد: اوكي سكرى بس اللي وصيتي قبل ما تسكري
ريما:......
وليد: انك بعد ما تسكري تطلعي على الصالة
ريما: ليه
وليد: اطلعي و بتعرفي
ريما: اوكي باي

و طلعت بسرعة تعرف ليه حكالها اطلعي على الصالة و لقت وليد بوجهها

ريما: !!!!!!!!!وليد!!!!!!!!

و بعدين تذكرت انها مو لابسة على شعرها و رجعت بسرعة تلبس

في الغرفة

سارا: شفيك بسم الله عليك ليه كذا تركضين و تلهثين
ريما: وليد
سارا: شفيه؟؟
ريما: برا
سارا: وين برا
ريما: في الصالة
سارا: طيب و اذا
ريما: كان يكلمني و قالي اطلعي برا بعدين لقيته بوجهي
سارا: هههههههه طيب ليه تركضين
ريما: يا غبية مو شايفتني مو لابسة على شعري
سارا: اها

في الصالة

مريم: يا حياالله من جانا
وليد: اهلين فيكي مرة عمو
مريم: شلونك شخبارك ؟؟
وليد : الحمد لله
مريم: شلون خطرنا على بالك
وليد: له يا خالة انتوا دايما في البال
مريم: و الله اني اعزك زي ولدي اللي ربنا ما اعطاني ياه
وليد: لا عاد يا خالة وش زي ولدك ما يصير زوج بنتك يصير زي ولدك
مريم: ههههههه أي و الله صح مبروك يا ولدي
وليد: الحين ريما وافقت
مريم: هي قالت خليهم يجون يخطبون رسمي
وليد: اها
مريم: لحظة بروح اناديها و بجي
وليد بفرح: خذي راحتك

في الغرفة
ريما: سارا شو البس بنطلون و لا تنورة؟؟
سارا: ما ادري البسي اللي تبغينه
ريما: شوفي بلبس هذا البنطلون الجينز مع هذي البلوزة الخضراء و هذا الاشرب الاخضر شو رأيك
سارا: حلو
ريما: طيب احط كحل و لا لا
سارا: الحين انا ابغى افهم ليش كل هذا كأنه اول مرة يشوفك
ريما: ما بعرف باحس انو هالمرة غير

سمعوا صوت مريم تدق الباب
راحت سارا تفتح

سارا: هلا خالتي
مريم: هلا فيك شو وين بنيتي العروس
ريما: هون
مريم: حبيبتي عريسك برا البسي و اطلعي
ريما: ماما عاد عريسك و عريسك انا لسة ما وافقت
مريم: هههههه
سارا: خلاص يا خالتي الحين هي بتجهز و بتجي
مريم: انزين بس لا تتأخرين

في الشرقية
في بيت خالة يارا " اشواق "

اشواق : هلا هلا و الله بام يارا
الجازي: هلا فيك يا ام ريان
اشواق: شلونك الجازي شخبارك
الجازي: الحمد لله بخير و انتي عساك بخير
اشواق: انا بخير دامك بخير
الجازي: الله يخليك يا قلبي
اشواق:اقول الجازي شخبار بنتك يارا و الله ان لها وحشة
الجازي: بخير امس مكلمتني
اشواق: مرتاحة في الاردن
الجازي: الحمد لله و ابو زياد مو منقص عنها شئ
اشواق: يوووووه من زمان عن ابو زياد كيفه شخباره و مرته و بنته و ولاده كويسين
الجازي: الحمد لله بخير و يسلم عيك
اشواق : الله يسلمك و يسلمه يا رب

دخلت عليهم اختهم الصغيرة اللي في عمر يارا و عايشة مع اختها اشواق

شوق: يا هلا و الله باللي قاطعتنا
الجازي: و الله مشغولة يا قلبي بس و الله انكم دايم في البال
شوق: اذكر اخر مرة شفتك فيها كانت يوم وداع يارا ؛ الا شخبارها يارا
الجازي: بخير
شوق: و هاذي الثانية ليه ما دقت شكلها نسيت خالتها و صديقة عمرها شوق << شوق كانت مو زي خالة يارا الا اختها و صديقتها و اسرار بعض عند بعض
الجازي: و الله هي تقولي يا دوب تلحق تدق علي
شوق: انزين اذاكلمتيها خليها تكلمني
الجازي: انشاء الله
شوق: هي قاعدة عند ابو زياد صح
الجازي: الا و يسلم عليك مووووت
شوق: يسلم علي و الله لو فيه خير كان يسأل
اشواق: شوق وش هالكلام عيب
شوق: وشو اخوي
اشواق: بس هاذا اخوك الكبير و بنته الكبيرة اصغر منك بسنة ما يصلح تتكلمي عنه كذا
شوق: انشاء الله ماما تامرين بأي شئ ثاني
الجازي تمسك خد اختها: اخ منك شقية و بتبقين شقية
شوق: اخ خدي حمرتيّ
الجازي: هههههههههههه

الا و يدق جوال شوق

شوق: هاذا القاطع الرابع سيفو
الجازي: سيف يا قلبي ردي و خليه يجي و الله اني اشتقت له

سيف اخو شوق و اشواق و الجازي و ابو زياد و خال يارا و سارا ؛ عمره 22 سنه يشتغل شرطي و عايش بلحاله بشقة عزابي توه ما تزوج

شوق: توك تفتكر اختك الصغيرة
سيف:هههههه الواحد يقول السلام عليكم بالاول
شوق: و عليكم السلام يا القاطع نمبر فور
سيف:ههههههه نمبر فور و مين نمبر ون و تو و ثري
شوق: نمبر ون اختك الجازي و نمبر تو بنتها يارا و نمبر ثري اخوك البكر ابو زياد
سيف:ههههههه من زمان عنهم الثلاثة
شوق: شوف الجازي قدامي و تقولك تعال عندنا تبغى تشوفك
سيف: الحين
شوق: أي الحين وش وراك؟؟
سيف: خلاص خلاص لا تاكليني بجي
شوق: أي كذا انت شاطر
سيف: انزين يلا باي الكرت بيخلص
شوق: باي يالبخيل
سيف:ههههههه بخيل اوكي باي يالانسة ريا
شوق: ريا و ليش مين سكينة
سيف: يارا
شوق: و ليش مو هي ريا و انا سكينة
سيف: لأنو هاذي الحقيقة
شوق: اقول سكر الحين و حسابك لما تجي
سيف:ههههههه باي

في الاردن
في بيت مريم " ام ريما "

سارا تدف ريما: اقول عاد امشي بلا دلع
ريما: سارا و الله خايفة كيف اكلمه
سارا: ريما لا تجننيني عادي كلميه زي كأنه ابن عمك
ريما: بس هلأ غير بيصير زوجي
سارا: انت قلتيها بيصير مو صار اذا صار زوجك و قتها اسألي شلون اكلمه
ريما:خلاص بدخل بس شكلي كويس
سارا: خيااااال
ريما: طيب يلا ادخلي معي
سارا: لا شو ادخل معك و انا شو دخلني
ريما: سارا بلا هبل و الله ازا ما دخلتي انا ما بدخل
سارا: خلصينا ادخلي

دخلت اول شئ سارا
وليد وقف فكرها ريما

وليد: اهلين .... سارا كيفك
سارا: هلا وليد الحمد لله كويسة
وليد: سارا وين ريما
سارا تدور : اووووف هي ما دخلت لحظة شوي

و راحت للباب و سحبت ريما

وليد صار يضحك
و ريما تضرب سارا

وليد:هههههههه هدي موتي البنت
ريما و توها تنتبه لوليد: اه اهلين وليد
وليد: اهلين في العروس كيفك
ريما و حمرت خدودها : منيحة و انت
وليد:انا منيح اذا انتي منيحة
ريما: حكتلك انا منيحة
وليد:هههههههه انشاء الله دائماً
ريما:......
وليد يبتسم: ما حكتيلي متى بتحبي نيجي نخطبك رسمي
ريما: وقت ما بدكم

و كملوا السهرة و ريما مو قادرة تعرفع عيونها زي الاول


في اليوم التاني
في الجامعة

هنادي ما جات اليوم على الجامعة
كان بسام و علي و ريما و سارا جالسين في كفتيريا الجامعة

بسام: شو وين يارا ؟؟
ريما بجرأتها : ما تخاف حبيبتك كمان شوي بتيجي
بسام: اه حبيبتي ليكون عندك مانع؟؟
ريما: لأ انا قلت اشي الله يهنيكم يا رب

دخلت عليهم يارا

يارا: و مين هاذي حبيبتك انشاء الله يا استاذ بسام
بسام: و مين غيرها
يارا: بساااااام ما صار لنا اسبوع
بسام: و الله لو صار النا مية سنة ما بتطلع على حدا غيرك
يارا: و لا مين اللي كنتوا تتكلمون عنها هنادي سارا قولوا
سارا تقعدعا: اقول اقعدي بلا هبال مين غيرك يا لهبلة
يارا: أي فكرت
بسام: و شو فكرت يا حلو
يارا: لا و لا شئ
ريما: الحلو علي هادي اليوم مو على عادته
علي: لا و لا شئ ، بس كأنه هنادي تأخرت
ريما بجرأتها : ايووووة جانا الحبيب الثاني واحد يارا و واحد هنادي
علي: حبيب؟؟؟
ريما: شو انتا وياها مفكر مو مبين الا مبين و مبين كتير كمان
علي : و شو اللي مبين؟؟
بسام: عاد خلص لا تخبي شئ باين ان الكل عرف
ريما : اخص يا حبيب هنودة
علي:هههههههههه ، بس و الله عادتها تجي اول واحدة ليه تأخرت اليوم
يارا: عاد الغايب عذره معه
علي: الله يستر
يارا: امشوا يلا المحاضرة بتبدا

و بعد المحاضرة

كانوا قاعدين بالكفتيريا

علي: لا هادي بزيادة تأخرت
سارا: لك روق
يارا: لا من جد وش فيها ما جات اليوم
علي: احد يدق عليها و يشوف شو صاير معها
ريما: و ليه ما تتصل انتا يالحبيب
علي: ما عندي رقمها
بسام: اخس حبيبها و ما عندك رقمها
علي: بسااااااام
علي: ههههههه خلص خلص سكتنا

و الا و ريما تشوف بشار اخو هنادي جاي لعندهم

ريما لسارا بهمس : شوفي شكله الحبيب الثالث اجا
سارا باستغراب : أي حبيب ثالث ؟؟
ريما: بشارو
سارا: و الله وينه

بشار: مرحبا
بسام: مرحبتين
ريما: اهلين بشار
يارا: شو وين الانسة هنادي ليه ما جت اليوم
بشار: و الله هنادي في البيت مريضة شوي
ريما: تو تو تو تو سلامتها
بشار يناظر سارا : الله يسلمك ، سارا ممكن شوي
سارا: انا ؟؟؟
يشار: ايوة انتي
سارا: اوكي

بعد ما راحت سارا مع بشار

بسام: ها عرفت وين هنادي
علي: مين هادا وشو عرفوا بهنادي
ريما: له له له هدي هادا اخوها
علي: اخوهاا؟؟
يارا: ايوة اخوها الكبير
علي: شو جابوا هون؟؟
يارا: و انا زش دراني

اما عندهم

بشار: سارا ايه ايه ايه ايه
سارا: وش فيك انتا تبعاني تكلم
بشار: سارا هنادي مريضة شوي
سارا: طيب عرفنا سلامتها
بشار: الله يسلمك بس هي قالتلي اخذ المحاضرة منك
سارا: أي مو مشكلة تقدر تاخذها و تنسخها
بشار: شكراً
سارا: عفواً
بشار:......
سارا: الا ما قلتلي انتا جيت على الجامعة بس مشان المحاضرة
بشار: لا شو بس علشان المحاضرة انا عندي محاضرات كمان
سارا: انتا بتدرس هنا
بشار: ايوة السنة اخر سنة
سارا: اها
بشار: سارا بدي احكيلك اشي
سارا و تحس قلبها يدق بسرعة فظيغة: تفضل
بشار: بس ما بنفع هون انتي خلصتي محاضراتك؟؟
سارا: ايوة
بشار: طيب عادي اعزمك على فنجان قهوة برى الجامعة
سارا: سوري و الله ما اقدر معلش قول هنا
بشار: لا هنا ما يصلح طيب ممكن رقمك
سارا: خذه من هنادي
بشار: اوكي
سارا: انزين بشار بغيت شئ انا بروح
بشار: لا سلامتك مع السلامة


بعد ما رجعت

ريما بهمس لسارا: شو بدو؟؟
سارا: بحكيلك في البيت
علي: بنات بدي وحدة منكم تعطيني رقم هنادي
ريما: انا بالنسبة الي سوري
علي: واي ليه ليش؟؟
ريما: بخاف تزعل
علي: و ليه تزعل
ريما : ما بعرف
علي: سارا يارا
سارا و يارا: سورييييييي
علي: اووووف و لا وحدة فيكم ان ما وريتكم
بسام:هههههههههه
علي: انت ما عليك بتضحك و لا يا عمي مين قدك عندك رقم حبيبتك
بسام:هههههههههه

ريما سمعت جوالها يدق
كان الجوال قدام سارا

سارا: ههههههه زوجي المستقبلي ردي هاذا اكيد وليد
ريما: وليد يا قلبي
يارا: مين وليد؟؟
سارا: ريما ما حكتيلهم
ريما: لأ احكيلهم و انا رايحة ارد

و راحت ريما ترد على وليد
و جلست سارا تقول ليارا و علي و بسام مين وليد

وليد: اهليييييييييين و الله بحبيبتي
ريما: اهلين وليد
وليد: كيفك يا روحي
ريما: بخير و انت
وليد: تمام
ريما:.....
وليد: انت في البيت
ريما: لأ في الجامعة ليه
وليد: فكرتك روحتي
ريما: لأ كمان شوي مروحة
وليد: اوكي أي قلبي استعدي بعد بكرة الخطبة
ريما: أي خطبة؟؟
وليد: أي خطبة يعني خطبتنا
ريما: لأ شو بعد بكرة بعدين انا لهلأ ما وافقت
وليد: شو يعني بدك ترفضي
ريما: لأ مين حكا بس و الله وليد بعد بكرة بدري
وليد:ههههههه بمزح بعد بكرة حنيجي نخطبك رسمي
ريما: ولييييييييد خوفتني
وليد:هههههههه يا ريت الزواج بعد بكرة مو الخطبة
ريما: ليه مستعجل كل هادا
وليد: لا انتي نسيتي كم سنة صار لنا صابرين
ريما: اوكي وليد انا لازم اروح هلأ سارا قاعدة بتأشريلي
وليد: اوكي حبيبتي انتبهي على حالك باي
ريما: باي

في الكفتيريا

يارا: يعني وليد و ريما يحبون بعض من زمان
سارا: يس
يارا: و متى بيجي يخطبها رسمي

دخلت عليهم ريما

ريما: بعد بكرة
يارا: و الله
ريما: اه لسا قبل شوي حكالي
يارا: يا حبيبتي الف مبروك
بسام : مبروك يا حلو
يارا قرصت بسام
بسام: اخ اخ يارا شو مالك
يارا: سلامتك
سارا: اموووووت على الغيرة انا
يارا: اقول اسكتي
علي: مبروك ريما
ريما: الله يبارك فيكم بس لهلأ ما صار اشي رسمي
يارا: الله يكملك على خير يا قلبي
ريما: الله يخليك يا رب
بسام: آمييييييييين
ريما: سارا يلا بروح على البيت
سارا: انتظريني
يارا: انتظروني معكم
بسام: يارا خليك شوي بدي ياكي
يارا: رن علي بدي اروح
بسام: طيب خليكي انا بوصلك
يارا:ايييييييييش سوري
بسام: ليه؟؟
يارا: بسام انتوا عندكم في الاردن هالحركة عادي بس عندنا في السعودية يا ويلنا
بسام: اووووووف طيب ردي علي لما ارن عليكي
يارا: و انا اقدر ما ردش
سارا: اقول يالعاشقة بتجين معانا و لا لا
يارا: الا انتظروني
ريما: طيب يلا امشي
بسام: يلا باي حبيبتي و انتوا يا بنات خليني اعرف بس انو وحدة منكم مزعلتها
سارا: لا توصي حريص
علي: لا تنسوا هنادي اسألوا عنها
ريما: اجانا العاشق التاني
سارا: انشاء الله جدي تامر أي شئ ثاني
يارا تمسك سارا و ريما و تدفهم : يلا عاد امشوا


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hla7a.yoo7.com
حلاتي غير
Admin
avatar

الجنس : انثى
عدد المساهمات : 376
نقاط : 2172
السٌّمعَة : 0
تاريخ التسجيل : 04/10/2010
العمر : 24

مُساهمةموضوع: رد: سارا و يارا   الأحد أكتوبر 31, 2010 8:08 pm

الجزء السادس

هنادي صار لها يومين و ما جات و ما ترد على التلفون و بشار ما يبان و علي على اعصابه

في يوم الخطوبة الرسمية لريما
يوم الخميس
في بيت ام ريما

بتول دخلت على سارا و ريما في الغرفة

بتول : هاي يالعروس
ريما: جيتو
بتول: لأ لسا انت شو شايفة
ريما: زمان جايين
بتول : لأ قبل شوي ، كيفك سارا
سارا: الحمد لله كويسة انتي كيفك
بتول: انا تمااااااااااااام
ريما: بتول كويس لبسي
بتول: بجنن
ريما: و مكياجي
بتول: خفيف كتير مو مبين
ريما: شو بدك ياني احط مكياج كأنه الزواج هادي مجرد كلام
بتول: اه احسن هيك اصلاً وليد بحب المكياج الهادي و الناعم
ريما: و الله افدتيني

في الصالة

كان موجود ابو ابو خالد و خالد و ام خالد و وليد و ام ريما و خال ريما الكبير عبدالله " ابو عادل "
ام ريما: يا حياالله و الله تو ما نور البيت
ام خالد: منور بوجودك
ابو خالد: كيفك يا ابو عادل انشاء الله منيح
ابو عادل: تمام الحمد لله انتوا اللي شخباركم من زمان ما سمعنا عنكم
ابو خالد : و الله احنا دائما نسأل
ابو عادل: و الله عارف انو حنا اللي مقصرين بس و الله انتا ادرى كل واحد و شغله و بيته و عياله
ابو خالد : معذور يا ابو عادل
ابو عادل : الله يخليك يا رب ، كيفكم يا شباب
خالد: الحمد لله كويسين
ابو عادل: و انتا يا المعرس
وليد بابتسامة شاقة وجهه : انا الحمد لله بخير
ابو عادل: انشاء الله دوم ، اقول يا خالد انتا ما اعرست
خالد: لا و الله لسة
ابو عادل: له له له ليه هذا اخوك اللي اصغر منك و بيعرس ليه ما اعرست
ابو خالد: و الله انا دائماً بحكيلو خلينا نجوزك و هو بيحكي بدري
ابو عادل: شو اللي بدري ما شاء الله عاد شوف عمرك 26 سنة
خالد:احنا هلأ خلينا نخلص زواج ريما و وليد و بعدين بيجي دوري
ام خالد: الا صح وين العروسة ما شفناها من وقت ما جينا
ام ريما: الحين بتطلع قاعدة تجهز نفسها بروح اشوف اذا خلصت

في الغرفة

سارا: يلا ريما تأخرتي
ريما: طيب بدخل كذا
بتول : و لا كيف بدك تدخلي
ريما: سارا روحي سوي عصير و خليني اروح اقدمه
بتول:ههههههههههههه
سارا: ريما شكلك من كثر ما توترت انخبلت
ريما: هي انتي و ياها ترى بحكي جد يلا سارا روحي
سارا: يا هبلة تراه بيضحك عليك لين يوم الدين
ريما: و ليه انشاء الله
سارا: لأن هالحركات راحت هاذي حركات زمان ، اقول امشي بلا دلع
ريما: خلص خلص ماشية

في الصالة

دخلت بتول
بتول: السلام عليكم
الجميع : و عليكم السلام
ام خالد : شو يا بتول ريما لسة ما خلصت
بتول: لا خلصت هيها جاية

دخلت ريما
قام وليد على طول وقف

ام خالد: يا اهلين و الله بعروستنا
ريما تسلم على زوجة عمها : اهلين فيك مرة عمو
ابو خالد : اهلين و سهلين ببنت اخوي و عروسة ابني
ريما تسلم على عمها : هلا فيك عمي
وليد : مرحباً ريما
ريما و منزلة عيونها في الارض: اهلين وليد
خالد: هاي ريما كيفك
ريما: اهلين خالد الحمد لله كويسة
بعدين ريما جلست جنب امها
ابو خالد: و الله و كبرتوا يا ولادي اذكر اني كم سنة كنت اشوف ريما و وليد يتضاربون
الجميع ما عدا ريما:ههههههههههههههه

بعدين دخلت عليهم سارا و هي ماسكة العصير

سارا: السلام عليكم
الجميع : و عليكم السلام
ام خالد تسلم على ريما: يا اهلين يا سارا كيفك شو اخبارك
سارا: الحمد لله زينة

و بعد ما سلمت على الجميع و قدمت العصير قعدت

ابو خالد: ندخل في الموضوع على طول
الجميع:.......
ابو خالد: احنا جينا اليوم و على امل موافقتكم انو نخطب بنتنا ريما لابننا وليد
ام ريما: و احنا نتشرف يا ابو خالد
ابو خالد: الشرف لينا
ابو عادل: و الله هاذا يوم السعد يوم نشوف ريما في بيت زوجها على بركة الله انشاء الله
ابو خالد : بس احنا لهلا ما سمعنا راي العروس
ريما:.......
ابو خالد: شو يا ريما شو حكيتي موافقة و لا لا و صدقيني سواءً موافقتك او رفضك بتبقين بنت اخوي
ريما :.......
ام ريما: ريما حبيبتي عمك بيحكي معك شو موافقة و لا لا
ريما هزت راسها بايجاب
ابو خالد: يعني موافقة؟؟
ريما: اه يا عمي موافقة
ابو خالد ابتسم : اذاً على بركة الله
ابو عادل: الف مبروك يا ريما الف مبروك يا وليد
وليد و ريما : الله يبارك فيكم
ابو عادل: مبروك يا ابو خالد و ام خالد مبروك يا اختي ام ريما
ابو خالد و ام خالد و ام ريما: الله يبارك فيك
ام ريما: اذاً خلاص كتب الكتاب الخميس الجاي والزواج في اجازة الصيف
وليد : لا شو اجازة الصيف كتير
ابو عادل:ههههههه لأ مو كثير و لا شئ بس باين ان انت مستعجل
ام خالد: وليد مو كتير و لا اشي ،بعدين البنت بدها تجهز جهازها و لا هي مو عروس
وليد: شو ريما ؟؟؟
ريما بخجل : شو شو ؟؟
وليد: لسة ضايل 8 اشهر على اجازة الصيف كتييير انت موافقة على هيك
ريما:........
ابو عادل وقف : طيب احنا نقوم و نخلي العرسان بلحالهم

وليد على طول ارتسمت ابتسامة على وجهه
و ريما انحرجت

و بعد ما طلعوا كلهم قام وليد و قعد جنب ريما

ريما:.......
وليد : حبيبتي انا مو متعود عليكي هيك ساكتة ليه ساكتة
ريما : يعني شو بدي احكي
وليد : اخخخخخ و اخيراً بدو يتحقق حلمي
ريما بغباء : و شو حلمك
وليد: انتي يا قلبي انتي حلمي
ريما خدودها حمرت :.......
وليد : هلأ ما حكتيلي موافقة الزواج يكون في الصيف
ريما:بسراحة
وليد: و انا شو بدي غير السراحة
ريما: حتى اجازة الصيف بدري
وليد:شووووووووووو
ريما: يعني انا كتير بطيئة اذا بدي اشتري بنطلون واحد فكيف لما بدي اجهز
وليد : عندك سارا و بتول و ماما و حماتي يعني مو حجة
ريما: اوكي انت هلأ بدك الزواج يكون بدري
وليد: انا لو علي كان تزوجتك اليوم قبل بكرة
ريما: لا و الله بعدين في السبب تاني
وليد: شو ؟؟
ريما: احلى الاوقات اوقات الخطوبة
وليد و ابتسم : اهااا انت حابة تعيشي ايام الخطوبة
ريما: اكيد
وليد: و لا يهمك اذا هيك انا موافق و امري لالله في الصيف في الصيف
ريما: ......
وليد: دا كله علشانك يا جميل
ريما ابتسمت
وليد طلع من جيبه علبة صغيرة
ريما تناظره بنظرات استفهام
وليد اعطاها العلبة
ريما: شو هاي؟؟؟؟
وليد : افتحيها
ريما فتحت العلبة لقت فيها سنسال ذهب ابيض على شكل قلب و داخله سهم و موكتوب على الجهة الاولى من السهم وليد و الجهة الثانية ريما
ريما:وااااااااااااااو
وليد: عجبتك
ريما: كتييييييييييير
وليد: الحمد لله
ريما: بس شو عرفك اني ما بحب الذهب الاصفر
وليد: ليش انتي ما بتحبي الذهب الاصفر ؟؟؟
ريما: ايوة ما بحب البس ذهب اصفر بس الابيض بجنن
وليد: خلص و لا يهمك ابيض ابيض

وليد كمل السهرة كلها غزل و ريما ما بتسوي اشي غير ابتسامة صغيرة

يوم الاحد
في الجامعة

علي معصب : انتوا و بعدين معكم لا بدكم تعطوني رقمها و لا بدكم تحكوا معها تطمنوني صار الها وقت كويس ما بينت
ريما: و مين حكالك ما حكينا معها حاولنا بس ما بترد
علي : و اخوها ما بين
يارا: لأ
علي: شو يعني ؟؟
سارا: علي لا تزهقنا احنا كمان خايفين عليها
علي: انا هلأ هلأ لازم اعرف شو صار معها
ريما: الهم جيبك يا طولة البال
علي: حاولي رنوا عليها مرة تانية بلكي بترد
يارا: حاضر يا العاشق
علي: شو شو صار ردت
يارا: ما بترد
علي عصب بزيادة: لا اله الا الله
سارا: امشوا يلا راح تبدا المحاضرة
يارا: علي وين بسام تأخر
علي: و انا شو بدو يعرفني
سارا: ريما امشي معي على المحاضرة خليهم كل واحد بيسأل عن حبيبو امشي
بسام: هاي يا حلوين
يارا: بسام بدري تو الناس
بسام:ههههههه هدي حبيبتي ليش هيك معصبة
يارا: ليه تأخرت
بسام : سيارتي خربت على باب البيت و اطريت اخد سيارة بابا و بابا مسكني قال اول اشي افطر معو بعدين باخد السيارة
يارا: طيب امشي تأخرنا على المحاضرة
بسام: شو مالو الحبيب اليوم مو على بعضو
علي: اتركني بحالي انتا التاني
بسام: لا واضح انو الموضوع متعلق بحبيبة القلب هنادي اه و الله صح هنادي وينها صار الها فترة ما بينت
سارا: ريما هدولا شكلهم مطولين امشي
ريما: يلا
بسام: يلا علي قوم معنا على المحاضرة
علي: ما بدي
بسام: و ليه انشاء الله
علي : ياخي اتركني بهمي

بعد المحاضرة

سارا: انا عندي فكرة
علي: شو؟؟؟
سارا: بنروح على البيت و بنشوف
علي: بتعرفي وين
سارا: ايوة محنا رحنا اكتر من مرة
علي: طيب اليوم روحوا
يارا: لا تنسوني ابغى اجي معكم
سارا: اوكي
علي: اول ما تعرفوا طمنوني
ريما: هات رقمك
علي: خدي
ريما: لأ مو الي بلاش يشوفوا وليد و يعملي قصة
علي: و ليه بتحكي هات رقمك
ريما: اعطيه لسارا
علي: سارا خدي الرقم
سارا: بسرعة
علي:**********
سارا: خلص لما نعرف اشي بنحكي معك

العصر

عند باب بيت هنادي

ريما بترن الجرس: يلا عاد ردوا
فتح لهم بشار
بشار ابتسم يوم شافهم و معهم سارا

بشار: اهلين بنات
ريما: بشار وين هنادي صار الها اكتر من يوم و ما شفناها و ما بترد على التلفون
بشار : ليه انتوا ما عرفتوا
سارا: شو عرفنا؟؟؟
بشار بحزن : هنادي بالمستشفى
يارا: شوووووووووووو
سارا : شو في المستشفى ليه و كيف و من متى
بشار: يوم الاثنين كانت طالعة هي و ماما و بدها تقطع الشارع اجت شاحنة كبيرة و دعستها
يارا تحت تأثير صدمة و بدت تبكي : وشو بعدين شصارلها
بشار: انكسرت رجلها اليسار و في شوية كدمات بيدها اليسار و لازم اضلها في المستشفى على الاقل اسبوع
ريما: لأ هنادي يا حبيبتي
سارا و دمعتها نزلت :و هي الحين في أي مستشفى
بشار: بتعرفوا كنت عارف انكم صحباتها و بتمونوا عليها بس ما كنت عارفة انو بينكم كل هالصداقة
سارا:احنا صح انو ما صارلنا الا كم شهر و احنا متعرفين على بعض بس من جد احنا شفنا في هنادي البنت الطيبة اللطيفة الحنونة الرقيقة النعومة بس مع ذلك كانت البنت المرحة الفرفوشة اللي كانت ضحكنا لما تشوفنا مضايقيين هي عن جد زي اخت لنا
بشار و بابتسامة : الله يشفيها يا رب
الجميع : آميييييييييييين
يارا: الحين انتا ما قلت هي بأي مستشفى
بشار: مستشفى الاسراء
ريما: أي غرفة
بشار: 120
سارا : خلاص يلا بنات امشوا
بشار: مع السلامة
الجميع: مع السلامة

في المستشفى

هنادي كانت تفكر في صحباتها بس كانت تفكر اكتر في علي اللي هو قالها عن حبة هذا اليوم صار معها حادث اليوم الثاني

ام بشار تدخل على بنتها و معها الغداء: شوماما صحيتي
هنادي: ايوة

دخلت عليهم البنات

سارا و هي تبكي : هنادي هنادي يا حبيبتي انشاء الله ما تشوفين شر يا قلبي
هنادي:ههههههه ريما و سارا و يارا و الله اني كنت افكر فيكم
ريما تسلم على هنادي: يا حبيبتي يا هنادي سلامتك الف سلامة
يارا : و احنا نقول ليش كل هالغيبة معافاية يا قلبي ما تشوفين شر

هنادي و هي فرحانة انو صديقاتها عندها : الله يسلمكم يا رب
يارا: مرحباً خالتي شلونك
ام بشار: اهلين يا يارا و الله انا تمام لولا اللي صار مع هنادي
يارا: سلامتها و انشاء الله تقوم طنت لكم زي الحصان
ام بشار: الله يسمع منك

في مجمع مكة مول

كانوا بسام و علي يتغدون

بسام كان ياكل بس علي يناظر الاكل بنظرات لهفة و خوف

بسام: علي ما تاكل
علي: و شلون اعرف اكل و انا مو عارف وين هنادي
بسام: ليش ما رنت عليك سارا
علي: لأ لهلأ ما رنت
بسام : انشاء الله كمان شوي بترن لا تخاف الغايب عذرة معه انشاء الله ما في اشي
علي: انشاء الله

في المستشفى

كانت في الغرفة البنات بلحالهم

هنادي: و الله اني فرحانة بجيتكم
يارا: و احنا و الله لو بنعرف من الاول كان جيناك من زمان
ريما: هنادي
هنادي: نعم
ريما: في شخص زهقنا و خوفنا معو من كتر ما بيسأل و بيسلم عليكي كتير
هنادي: مين
سارا: زكرتيني ارن عليه و اطمنو على هنادي
ريما: لأ اول اشي خلي هنادي تحزر مين
هنادي: مين ؟؟
يارا: انت مين تتوقعين
هنادي: واحد من الشباب اللي معنا
ريما: اكييييييييييد
هنادي: علي ؟؟
ريما: برافووووو
هنادي: انتوا عرفتوا
ريما: وي <<<<< اه بالفرنسي
هنادي: هو حكالكم
ريما: نو بس انتوا مبين عليكم و لا قلنالو انو مبين اعترف
سارا : خلص اسكتوا هذا هو قاعد يدق

علي اول ما شاف رقم سارا رد بلهفة

علي: الو شو سارا طمنيني

سارا اعطت الجوال لهنادي

علي: الووووووو
هنادي: ايوة
علي: سارا شو عرفتوا اشي عن هنادي طمنيني
هنادي: كيفك علي
علي :هنااااااااااادي
هنادي: ايوة هنادي
علي: هنادي حبيبتي انتي وينك صار لك ايام ما بينت و لا تردين على تلفونات البنات
هنادي :......
علي:الووووو
هنادي:معك
علي: ما رديتي ليه ما جيتي على الجامعة عن جد خوفتينا
هنادي: خلي البنات بكرة يحكولك
علي: لأ بدي انتي بكرة تحكيلي
هنادي: ما راح اقدر اجي
علي:ليييييييييييه
هنادي: خلص علي بكرة البنات بفهموك
علي: صبري لالله
هنادي:هههههههه
علي: الله لا يحرمني من هالضحكة
هنادي:.......

بعدين دخل عليهم بشار و هنادي على طول غيرت لهجتها على انها تكبم بنت

هنادي: اوكي دارين بكرة البنات بيحكولك ليه ما جيت يلا باي انا لازم اروح
علي:دارين اه فهمت اوكي يلا باي

بشار: السلام عليكم
الجميع: و عليكم السلام
بشار: كيفوا القمر اليوم
هنادي: كويسة بشوفتك
بشار: الله يخليلي ياك يا رب ، متى وصلتوا بنات
ريما: من ساعة
بشار:اها اهلا وسهلا
هنادي: شو روميو وين رزان ما جبتها
بشار : لأ خليتها اذا اجت راح تصدع راسك
هنادي بحقارة : طيب شو اخبار جوليات
بشار التفت على سارا و ناظرها و قال : انتي ادرى

سارا كانت تناظر بشار و لما شافتة التفت عليها نزلت عيونها

هنادي: متى راح تصارحها
يارا : يلا بنات قوموا نمشي
هنادي:ويييييييييين؟؟
بشار:بدري
يارا: بدري من عمرك بس انا شفتكم تتكلمون بامور عائلية قلت نخليكم على راحتكم
بشار: لأ لأ عادي ما فيها شئ
يارا: بس احنا لازم نمشي الحين
هنادي:يارا بلا بياخة اقعدي خمس دقائق على الاقل

يارا و هي تقعد :خمس دقائق
بشار: سارا ممكن احكي معك لحالنا
سارا:انا
بشار: ايوة
هنادي: بجرأتها احلى يا روميووووووووو حركااااات

ريما فهمت وش قصد هنادي بهالكلامات قدامهم بس يارا لا و سارا نص فاهمته و نص متجاهلته

بعد ما طلعوا

ريما: هنادي ممكن تحكيلي شو قصدك في كل هالكلمات
هنادي:أي كلمات؟؟
ريما: هنودة تراني فهماتك قولي الحقيقة اخوك شو بدو في سارا
هنادي: ههههههه و انتي شو دخلك
ريما:هنوووووووووودة
هنادي: خلص خلص راح احكيلك
ريما:خلصينا
هنادي: انا مش بنادي بشار روميو
ريما:ايوة
هنادي: مين فكرك جوليات
ريما:و انا شو بدو يعرفني
هنادي:سويييير
ريما:لا
يارا:كذااابة
هنادي تبتسم : و الله
ريما ابتسمت :هو قالك
هنادي:يس
يارا: وشو بعد
هنادي: يقول انه كل ما يجي بدو يحكيلها بخاف بس من ايش ما بيعرف
يارا و ريما:..........
هنادي: بس لا تقولون لها و لا أي احد لأنه يمكن ما يحكيلها هلأ
ريما: يا سلام يعني هلأ احنى كلنا ملاتبطين
هنادي: لا يا حلوة باقي انتي اللي مو مرتبطة
ريما ابتسمت : ليش انت ما عرفتي
هنادي: شو عرفت
يارا:يا ستي هاذي ام خشة اكثر وحدة مرتبطة فينا
هنادي بنظرات استفهام : كيف
ريما:انخطبت
هنادي: و الله الف مبروك حبيبتي متى و كيف و مين و من أي عيلة
ريما :هههههههه خيلك حيلك متى يوم الخميس انخبط رسمي و مين الشخص اللي حلمي و حلمه كان واحد كنا نحب بعض حب جنوني لسنوات و ما صدقنا على الله اننا بنتزوج
هنادي:الله البنت عشقانة
ريما: و اكثر قولي و لهانة مووووووووت الله و الله اني اشتقت لها
هنادي: من أي عيلة
ريما: و لك هادا ابن عمي
هنادي: و الله الف الف مبروك يا حبيبتي
ريما : الله يبارك فيك
يارا: ما قلتيلني وش اتفقتوا عليه
ريما: اتفقنا انه الخطوبة تكون يوم الخميس الجاي و الزواج في الاجازة الصيفية
هنادي: و الله الف مبروك حبيبتي
ريما بحزن : كنت اتمنى انك تحظرين خطوبتي بس واضح انك ما راح تقدري
هنادي: مانتي شايفة حالتي انشاء الله بعوضها في الزواج و افرحي في ليلتك مع عريسك و لا تاكلي هم
ريما: مشكورة حبيبتي
هنادي: هلأ خلينا من هالكلام و حكيلنا شو صار لما اجا و خطبك

و قعدت ريما تقول لهم على اللي صار وحركات وليد لها

في مطعم المستشفى

بشار: سارا انا عن جد مش عارف من وين بدي ابدا
سارا و تحس ان قلبها بيطلع من مكانه من كثر ما يدق : عادي ابداء عادي
بشار:سارا انا بسراحة شفت فيك الانسانة اللي كنت اتمناها
سارا و تقريباً فهمت قصده بس تبعى تتأكد : كيف يعني؟؟
بشار: بسارحة سارا عاد انا ما عاد اقدر اصبر كل ما اجي اقولك اتراجع
سارا: طيب قول
بشار: سارا بسراحة و بدون مقدمات انا بحبك
سارا تجمدت في مكانها ما قدرت انها تتحرك ظلت تناظر فيه و هو يناظر فيها خايف من ردة فعلها
بشار: شكلي فاجأتك
سارا تحت تأثير الصدمة : لأ مو هيك بسسس..
بشار: بس شو بسراحة انا من اول ما شفتك اول يوم حسيت انه في شئ ينجذبني ليك لما قلت لهنادي قالتلي انتي اكيد حبيت انا قلتلها لا مستحيل كيف احبها و انا ما شفتها الا مرة و ما تكلمنا الا كم كلمة بس قالتلي هذا الحب من اول نظرة بسراحة ظليتني افكر في كلامها و لقيت نفسي كل ما اشوفك احس انوا قي شئ فيني مو طبيعي بعدين اكتشفت انو كلام هنادي كان صح ايوة صح انا حبيتك من اول نظرة
سارا:.......

بعدين دق جوال سارا

سارا:الو... هلا خالتي ... احنا في المستشفى .... لا لا تخافين لما نجي بنقولك .... ريما و لا ما ادري عنها انا تركتها بالغرفة .... اكيد حاطته على الصامت .... هاه انشاء الله الحين جايين ... انزين .... يلا مع السلامة
بشار: رايحة
سارا: ايوة
بشار: ممكن تفكري بالكلام اللي قلتلك ياه
سارا:......
بشار: متى اخد منك رد ؟؟؟
سارا: انا راح اقول لهنادي و هي بتقولك ردي
بشار: ليه قولي لي
سارا: ما ادري بشوف حسب راي
بشار: على راحتك

في الغرفة

يارا: واااااااااو بجنن كتير حلو
هنادي: زوقوا كتير حلو
يارا: و ما شاء الله عليه عرف انك ما تحبين الذهب الاصفر جاب لك ابيض
ريما: و يلموني في حبيبي

دخلت عليهم سارا

سارا: يلا ريما امك دقت و تقول يلا ارجعوا
ريما: طيب جيبي انتي و ياها السنسال لا تقطعوا هذا شعار حبنا
يارا:ههههههههه
سارا تسلم على هنادي: يلا حبيبتي احنا لازم نمشي ما تشوفين شر
هنادي: شكراً حبيبتي و لا تنسونا
ريما:انشاء الله بكرة بعد الجامعة نكون عندك
هنادي: لا تنسون تقولون لعلي
سارا: انشاء الله
يارا: بنات استنوني خدوني بطريقكم ما بدي اروح لحالي الدنيا صارت ليل
سارا: يلا امشي

و هم طالعين سارا لقت بشار في وجهها

بشار: شو مروحين
ريما: ايوة يا روميو
بشار: ايوة انتي الثانية قلبتي علي
ريما: ههههههه لما عرفت قلبت
بشار: و مين حكالك
ريما:اسأل اختك
يارا: ريما يلا امشي بلا هذرة تأخرنا
بشار: سارا بليز فكري
سارا: انشاء الله

بعد ما طلعوا

هنادي: طمني شو صار معك
بشار:اووووووووف هلأ ارتحت بس برضوا ما راح ارتاح الا لما اسمع موافقتها
هنادي: يعني قلتلها
بشار:اه
هنادي: و شو كانت ردة فعلها

و قعد بشار يقول لهنادي على اللي صار معه

في التاكسي

يارا: يلا بنات انزلوا و بكرة بشوفكم في الجامعة و جهزوا نفسكم على اساس بعد الجامعة نروح عند هنادي
ريما: يارا انزلي عندنا شوي
يارا: لا شو انزل تأخرت
سارا: يارا بيتك قريب كلها عشر دقايق و تكونين فيه و دقي على خالك و قوليله انك عندنا ما راح يصير شئ
يارا: لأ سوري ما راح اقدر
ريما: بلا بياخة يلا انزلي شكلو عمو عصب منا <<< قصدها السايق تقول عمو لأنو كبير في السن
السايق: لا عادي يا بنيتي
ريما: يلا يارا انزلي
يارا: خلص طيب بس انا ما عندي رصيد جيبوا جوال وحدة منكم ادق على خالي
سارا: مو مشكلة خذي جوالي
ريما: يلا عيب عليكم اطلعوا
يارا بعد ما طلعت من التاكسي : شوفي يا سارا بجي معكم بس بشرط تقوليلي بشار وش كان يبغى فيك
سارا ارتبكت: و انت شدخلك بشار شيبغى فيني
يارا: لا تخبين ترانا درينا
سارا : اقول امشي بس

بعد ما دقت يارا على خالها

في بيت ام ريما

مريم و هي تشوف سارا تفتح الباب : سارا تو الناس تأخرتوا خوفتوني بعدين شعندكم في المستشفى
ريما:ههههههههه هدي يا ماما معنا ضيفة سوري صاحبة بيت تفضلي يارا
يارا: السلام عليكم
مريم: و عليكم السلام
ريما: هاذي يمة يارا اللي دايم نقولك عنها انا و سارا
مريم: اها انتي سعودية
يارا: أي سعودية
مريم: و النعم
يارا: و النعم فيك يا خالتي
ريما: يلا امشي معي يا يارا على الغرفة علشان الانسة سارا تقولنا شو صار معها
سارا: يووووووووه انتم ما تنسون
ريما:نووووووووو

في الغرفة

يارا و هي تشيل على راسها : في اولاد هنا
ريما: نو بس انا و سارا و ماما
يارا: اها
ريما و هي تفك على راسها : يلا يا جوليات قولي
سارا: هذا انتم عارفين ليه تسألون
يارا: لا نبغى نسمع منك انتي

و قعدت سارا تقول للبنات على اللي قاله لها بشار بالتفصيل الممل و ما خلوها تحذف و لا حرف

في الشرقية

شوق : اقول سيف تراك مقصر معي
سيف: عاد شسويلك مشغوووول
شوق: مالي شغل
سيف: طيب شتبغين
شوق: تعال الحين طفشانة وديني للكرنيش لراشد لظهران أي مكان بس ابي اطلع
سيف: لازم انا اوديك عندك السايق
شوق: ماخذ اجازة يروح عند زوجته و ولاده بعدين حرام حضرة جنابك تجي تطلعني لو مرة
سيف: خلاص لا تحنين هذا انا جاي
شوق: لازم الواحد يذل نفسه علشان ترضى
سيف: شوق ترا اغير رأي
شوق: لااااااااااا خلاص احنا ما صدقنا و انت رضيت
سيف: اسمعي بدق عليك على طول تنزلين مو تقعدين ساعة بنتظرك خمس دقائق ان ما طلعتي بمشي
شوق: و لا يهمك يا باشا

في الاردن
في بيت ام ريما

يارا: و انت شرايك
سارا: في ايش
يارا: يعني وش ردك
ريما: لا تسألينها اسأليني هي تحبه
يارا: و الله
سارا: ما ادري
يارا: اقول ترى ما ادري هاذي علامة الحب خلاص توكلي على الله
بعدين اسمعوا جوال ريما يدق
ريما: يا حياة قلبي انتا
يارا: و مين هاذا
سارا: مين يعني اكيد زوجها المستقبلي
يارا: ههههههه
ريما: الو
وليد : يا اهلين و الله
ريما: اهلين فيك
وليد: كيفك يا قلبي
ريما: تمام و انت
وليد: انا تمام التمام
ريما: انشاء الله على طول
وليد: انا وياك يا رب
ريما:........

ريما طلعت من الغرفة علشان تكلمه على راحتها

في الشرقيه
في مجمع الراشد

سيف: تصدقين اني اشتاقك لك كثير
شوق: هذا من كثر ما تسأل
سيف: و الله مشغول
شوق: خلاص لا تحلف صدقناك
سيف: الا شوق شخبار يارا ما في اخبار عنها
شوق: هاذي الانسة من الاول ما وصلت هناك نسيتنا ما دقت علي غير مرة
سيف: عندك رقمها
شوق: أي عندي
سيف: هاتيه
شوق: خذه **********
سيف: بدق عليها الحين اشتقت لها الانسة سكينة
شوق: سييييييييييف
سيف: هههههههههه خلاص خلاص انتي سكينة و هي ريا

في الاردن
في بيت ام ريما

سارا: سوريييييييييي انا ما راح اقدر اقوله انتي قوليله
يارا: لا شدخلني انا خلاص نخلي ريما تقوله
سارا: و الله مسكين طول الوقت يسألنا هنادي مو باينا ما في اخبار عنها شلون لما يعرف انها عاملة حادث
يارا سمعت جوالها يدق : مين هذا رقم غريب
سارا و هي تناظر الرقم : هذا من السعودية اكيد اهلك ردي
يارا: الو
سيف: هلا و الله في سكينة
يارا: هلا مين
سيف: له يا سكينة نسيت خالك
يارا: سيييييييييف
سيف: تدرين لو ما كنتي عرفتي كان بعتلك كف على الجوال من السعودية للاردن
يارا:هههههههه خالو سيف هلا و الله و الله لك وحشة كيفك شخبارك و شخبار شوق
سيف: وش خالو طول بعرض و تقول خالو
يارا: و الله لك وحشة
سيف: و الله لو وحشتك كان دقيتي
يارا: و الله اسفة مشغولة وايد في الجامعة و صديقتي خطبتها يوم الخميس و صديقتي الثانية عاملة حادث و قاعدة في المستشفى يعني مشغولة كثييييييير
سيف: اقول خلينا من صديقاتك انتي شخبارك مرتاحة و شخبار ابو زياد
يارا: انا الحمد لله مرتاحة وايد و خالي كويس
سيف: اقول بس هاذي ريا قدامي قاعدة تصارخ اعطيني و اعطيني خذي هاذي هي معك
يارا: يا قلبي يا شوق عطني ياها
شوق: هلا و الله في القاطعة
يارا:ههههههه ما تغيرتي على طول معاتبة و صراخ
شوق: اقول بس
يارا:ههههههه شلونك شخبارك
شوق: كويسة انتي كيفك
يارا: انا كويسة موووووووت
شوق: اقول بس شكلة في شئ
يارا: سراحة أي
شوق: وشو
يارا: سيف عندك
شوق: أي اجل وين
يارا: اجل خلاص لما يروح دقي علي و اقولك
شوق: حاضر أي طلب ثاني
يارا: ......
شوق: اعطيني اماني شتقت لسوالفها
يارا: انا مو في البيت
شوق: وشو وشو وشو مو في البيت في هالساعة وين حضرتك
يارا: عند صديقاتي
شوق: الله على صديقاتك شلون مخليك ابو زياد
يارا: عادي كنا في المستشفى عند صديقتي و لما روحنا حنوا علي و نزلوني دقيت على خالي و قلتله قال عادي
شوق: و الله ما كنت عارفة ابو زياد فري كذا
يارا: اقول ريا شخبار خالتي ام ريان و امي تشوفينها
شوق: ام ريان كويسة و امك امس كلمتها
يارا: تكفين شوق لا تقطعونها خليكم اسألوا عنها
شوق: و مين قالك بنقطعها
يارا: جيبي خالتي ام ريان
شوق: انا مو في البيت
يارا تقلد شوق : وشو وشو وشو مو في البيت
شوق:هههههههه انت برا البيت بلحالك بس انا معي سيف
يارا: هههههه وين رايحين
شوق: على الراشد
يارا: الله الراشد تصدقين هذا بعد اشتقت له
شوق: الله ما تشتاقين لاهلك و تشتاقين لراشد
يارا: و مين قالك ما اشتقت لكم
شوق: اقول بس هذا سيف البخيل بدا يأشر لي
يارا:هههههههه انزين لا تنسين تدقين اليوم
شوق: اكييييييييييييييد
يارا: اوكي يلا باي
شوق: شاو

بعد المكالمة

سارا: يارا ودي اسألك سؤال بس خايفة تزعلي او خايفة السؤال يكون شخصي
يارا: ازعل ؟؟ لا عادي انتي زي اختي اسألي
سارا: تذكرين اول يوم شفنا بعض و قلتلك عن اسمي و قلتيلي نفس اسم اختي التؤام و لما سألتك عنها قلتيلي انك عمرك ما شفتيها
يارا: أي!!
سارا: بسراحة فضولي قتلني ودي اعرف وش قصة اختك اللي عمرك ما شفتيها لو ما في احراج يعني
يارا: لا عادي لا احراج و لا شئ قصتي مع اختي اننا بعد ما ماما ولدتنا ماما و بابا انفصلو و ماما اخذتني و راحت لشرقية و ضلت اختي عند ابوي في الرياض و ما عندي لها صورة الا وهي صغيرة اما الحين ما اعرف هي كيف شكلها و لا تعرف ان لها اخت تؤام و لا لا
سارا: شلون ما تعرفين شكلها انتوا تؤام اكيد بتكونون نفس الشكل
يارا:لأ احنا صح تؤام بس تؤام مختلف
سارا: اها
يارا: بتحبي تشوفي صورتها و هي صغيرة
سارا: موجودة عندك
يارا و هي تطلع الجوال : أي في الجوال
سارا و هي تشوف الصورة : تصدقين تشبهني كثييييييييييييير و انا صغيرة سبحان الله و يخلق من الشبه اربعين
يارا:هههههه انتي ما قلتيلي ما عندك اخوات
سارا: للأسف لأ انا الوحيدة
يارا: و الله
سارا بحزن : و حتى ام ما عندي
يارا: ليه توفت
سارا:الله يرحمها
يارا:انا اسفة
سارا: لا عادي اصلاً من وانا صغيرة كثيييييييير يمكن كانت توني ما مشيت يمكن كان عمري 6 اشهر
يارا : الله يرحمها
سارا: بس ربتني زوجة ابوي
يارا باستغراب : زوجة ابوك ؟؟؟
سارا: أي مررررررررررة طيبة و حنونة و معتبرتني بنتها مو بنت زوجها
يارا: طيب زوجة ابوك للحين ما جابت
سارا: لأ للاسف هي ما تجيب
يارا: يلا انشاء لله ربنا يعطيها
سارا: انشاء الله

بعد ما دخلت عليهم ريما

ريما: بناااااااات وليد يبغاني بكرة اروح معه اختار الدبلة و بعده بروح على السوق انا و بتول و سارا لازم تجين معي و انتي بعد يا يارا علشان اشتري الفستان
يارا: و انا شدخلني اجي معكم
ريما: يارا ما اللي دخل انتي زي اختي لازم تختاري معي الفستان
يارا: ما ادري عاد بشوف خالي
ريما: عاد لو خالك ما راح يخليك تبقين عندنا لهالساعة ما راح يخليك تجين معنا بكرة
يارا: ما ادري بشوف
سارا : ما شاء الله عليك انتي وياها نسيوتوا هنادي
ريما: اه و الله صح
يارا: مو مشكلة انتي تجين معانا على المستشفى بعدين خلي وليد يجيك هناك و روحي معاه و نبقى عندها انا و سارا
ريما:لأ بدي اقعد معها
يارا : لأ خطبتك يوم الخميس يا دوب تلحقين
سارا: بكرة بتروحون بلحالك انتي و ياه
ريما: لأ اكيد امه و ماما راح يجوا معنا
سارا: اها
يارا: خلاص انا بروح الوقت تأخر كتيييييييير ما ادري بلاقي تكسي و لا لا
سارا: خلاص خليك نامي هنا اليوم و بكرة نروح على الجامعة مع بعض
يارا: لا وش انام ما اقدر
ريما: خدي هي الموبايل رني على خالك و احكيلو
يارا: سوري ما راح انام مو جايبة معي شئ
ريما: مو مشكلة نعطيك من عندنا انا و سارا يلا خدي
يارا و هي تاخذ الجوال:اخخ منكم قلتوا انزلوا قلنا طيب بس بعد انام لأ كذا كثير
سارا:اقول بس رني و انتي ساكتة
يارا:الو هلا خالي ... لا و الله انسجمنا مع بعض و اخذنا الوقت ... أي طبعاً واثقة فيهم ... و الله .... سبحان الله كنت مكلمتك علشان اقولك انهم مسكوني انام عنهم .. اوكي خالي .. يلا تصبح على خير .. مع السلامة
ريما:شو
يارا: هو سبقني و قالي نامي عندهم ما راح تلاقين تكاسي في هالليل و هو سيارته في الصيانة ما راح يقدر يجي ياخذني
سارا:اجل قومي معي اختاري لك بجامة

اليوم الثاني

سارا: يارا يارا يلا قومي
يارا: صباح الخير
سارا: صباح الفل و الياسمسن و العنبر
ريما: يلا يارا قومي خديلك دش و تنعنشي و البسي علشان نفطر و نروح على الجامعة و بعينا الله من علي مش عارفة كيف بنقول له
يارا: أي صح ما قلنالك انا و سارا ما راح نقدر نقول له انتي اللي بتقوليني له
ريما: اوكي يلا قوموا

في الجامعة
في الكافتيريا

يارا : صباح الخير بسوم صباح الخير عليوة
بسام: يارا اهلا وسهلا في روحي كيفك
يارا و هي تجلس جنب بسام : زينة
علي: يارا هنادي ما لها قالت لي بكرة البنات راح يحكولك شو مالها
يارا: الحين بتجي ريما و تقول لك
بسام : ليش ريما و سارا وين راحوا
يارا:راحوا لتواليت
بسام :اها
ريما: صباح الخير شباب
علي: صباح النور خلصينا احكي هنادي فيها اشي
ريما: طيب خليني اقعد على الاقل
سارا: احلى صباح على احلى شباب
بسام : ههههههه باين انكم رايقين اليوم
سارا : امس بالليل نامت عندنا يارا و سهرنا مع بعض بس كانت فرحتنا بتكمل لو هنودة كانت معنا
علي: طيب احكوا هنادي ما لها
ريما: بسراحة
علي:.....
ريما: هنادي بالمستشفى
علي: شو مستشفى ليه و متى
ريما: من اول يوم اختفت فيه كانت طالعة مع امها على السوق و هي تقطع الشارع جات شاحنة و دعستها
علي بصدمة و خوف توضح للاعمى :شوووووووو و بعدين شو صار الها
ريما : انكسرت رجلها اليسار و في شوية كدمات على يدها اليسار
علي : يعني علشان هيك اختفت
ريما:اه
علي : هي باي مستشفى
ريما: ليه
علي: بس
سارا: على لا تتهور و لا لو بشار شافك يا ويلك و يلها
بسام : شو بدك تسوي
علي: طيب هاتو رقمها اطمن عليها
يارا : مانتا امس كلمتها و سمعت صوتها
علي : هلأ بدي احكي معها
سارا و هي تطلع جوالها : خلص لا تاكلنا
علي:....
سارا : الو ... هلا هنادي .. كيفك انشاء الله اليوم احسن ... طيب الحمد لله ... أي بنجيك اول ما نخلص الجامعة ... اقول هنادي هذا حبيبك طفشنا .. بدي احكي معها هلأ هلأ ... و كل شوي اعطوني رقمها ... انزين ... خذي هذا هو معك

علي: الو
هنادي:الو
علي: هيك يا هنادي كل هادا صاير الك و انا مو عارف
هنادي: ما حبيت احكيلك انا حكيت خلي البنات يحكولك
علي: طيب انتي باي مستشفى
هنادي: ليه
علي:بدي اطمن ليكي
هنادي: اوعى الله لو بشار شافك بدفني انا و ياك انتبه
علي: طيب بدي رقمك ما حدا من لبنات راضي يعطيني ياه
هنادي: ليه مو راضين
علي: قال همو خايفين انك تزعلي اذا اعطوني رقمك
هنادي: لأ احكولهم يعطوك ياه
علي : طيب نتي كيفك هلأ انشاء الله كويسة
هنادي: الحمد لله احسن
علي: جبسولك رجلك
هنادي: ايوة
علي: و متى راح يشيوللك الجبس
هنادي: كمان شهر
علي: سلامتك حبيبتي
هنادي: الله يسلمك
علي: و متى راح تطلعي من المستشفى ؟؟
هنادي: يوم الخميس
علي: و متى راح تدوامي
هنادي: الاحد
علي: اوكي حبيبتي بشوفك على خير المحاضرة راح تبدا
هنادي: اوكي يلا باي و انتبه على حالك
علي: و انتي كمان يا عمري مع السلامة

في المستشفى

بشار: و الله يعني اليوم راح تيجي
هنادي: ايوة ياخوي راح تيجي جوليات اليوم
بشار:....
هنادي: ههههه هادا انتا عن جد وقعت في غرامها
بشار:يخن=تي شو بدي اسوي بحبها بحبها

في هالحظة كانت داخلة سارا

بشار على طول وقف
بشار بابتسامة عريضة : اهلين سارا
هنادي:ههههههه جبينا سيرة القط قام نط
سارا: انا قط
هنادي: خلص و لا تزعلي بجبلك مثال تاني ابن الحلال عند ذكرو ببان
سارا : كنتو تحكو عني
بشار: ايوة
سارا : بالعاطل و لا الخير
بشار: مين هادا اللي يجيب سيرتك بالعاطل انتي اشري عليه بس و شوفي شو راح اسوي فيه
هنادي: احم احم نحن هنا
بشار:محنا عارفين
هنادي: شو وين يارا و ريما و لا ما اجو
سارا: لا وش ما جو راحوا يشتروا قهوة
ريما و هي تفتح الباب : اس طب اس السلام عليكم
هنادي: بعد السلام اه اه
ريما : يووووه بشار هنا سوري
بشار يضحك على خبال ريما: هههههه لا عادي
يارا تبوس هنادي من راسها : كيفو القمر اليوم
هنادي: القمر بتسلم عليكي
بشار يكلم سارا بس بتحريك شفايفة بدون صوت و يقول فكرتي
سارا هزت راسها بايجاب
بشار و هو يقوم : طيب عن اذنكم يا جماعة سارا ممكن دقيقتين
ريما: يا اخي امبارح ما نامت من كتر ما بتفكر
بشار: هادا الخبر منتشر
ريما: و الله سوير ما بتخبي علينا اشي
بشار : ....

في مطعم المستشفى

بشار: شو سارا خلص فكرتي بكلامي
سارا : ايوة
بشار :...و ..؟؟
سارا : بسراحة انا اول ما شفتك انبهرت بوسامتك و عيني ما نشالت عنك من كتر مانتا وسيم ماشاء الله بعدين تفاجأت انك جالس تتكلم معنا و من ذاك اليوم و انا احس انو في شئ غريب احس فيه كل ما اشوفك او احد يجيب سيرتك
بشار : و شو هادا الاحساس ؟؟
سارا : بالاول كنت شاكة في انه احساس حب بس بعد ما قلتلي تأكد انو احساس حب
بشار باستغباء : يعني ؟؟
سارا : يعني انا بالاول كنت اشك اني بحبك بس بعد ما قلتلي تأكد اني بحبك
بشار حس انه اسعد انسان في الدنيا
سارا : اوكي بشار انا بروح عند هنادي
بشار: لا خليكي معي شوي
سارا : لأ ابي اروح اشوف هنادي و اقعد معاها
بشار: طيب على الاقل اقعدي اشربي شغلة بعدين روحي
سارا و هي تقوم : معلش بشار مرة ثانية
بشار قبل ما ترفع يدها عن الطاولة بجراءة مسك يدها و قال: سارا اقعدي شوي علشان خاطري لو كان عندي لك خاطر
سارا استحت و وخرت يدها بسرعه و قعدت
بعد فترة سكوت
بشار: اسف
سارا : على وشو ؟؟
بشار: على الحركة اللي سويتها
سارا : ....
بشار :سماح
سارا : انا ما قلت شئ
بشار : يعني سماح
سارا :أي
بشار : شو تشربي
سارا : أي شئ
بشار : لو سمحت <<< يكلم حق المطعم
الغرسون : اهلين شو بتأمر حضرتك
بشار: هات النا اثنين عصير كوكتيل
الغرسون : أي طلبات ثانية
بشار: سارا بدك أي اشي تاني
سارا: سلامتك
بشار يكلم الغرسون : بس

بعد ما راح الغرسون

بشار:سارا ممكن تعطيني نبذة بسيطة عن حياتك
سارا: شلون يعني
بشار: يعني كأنك بتحكيلي حياتك من وانتي صغيرة باختصار
سارا:انا بعد ما صرت 6 اشهر امي توفت و انا الوحيدة و بعدين ابوي تزوج و ربتني زوجة ابوي و هذا انا قدامك الحين جاية ادرس هنا
بشار: و زوجة ابوك كيف معاملتها معك
سارا: هي مو معتبرتني بنت زوجها بالعكس كأني بنتها
بشار:اها

بعد ما وصل طلبهم

بشار:سارا
سارا: نعم
بشار :بدي اسألك سؤال
سارا:تفضل
بشار: انتي عمرك حبيتي
سارا :ايوة
بشار : ..............
بشار: مرة وحدة في حياتي و امنيتي انها ما تنتهي
بشار بدا عليه علامات الغضب مع الاستفهام
سارا تبغى تلعب بأعصابه زيادة : شفيك ؟؟؟
بشار : و انا ؟؟
سارا : انت شفيك
بشار :سارا ما تتهبلي انتي فاهمتني
سارا :ههههههههههه انتا عارف انا عن مين اتكلم
بشار :مين
سارا و صارت تحس انها جريئة مع بشار :اتكلم عنك يالخبل
بشار بعد ما سمع كذا : اوعدك ان حبنا ما راح ينتهي
سارا تحس بالامان مع بشار : اتمنى
بشار ابتسم
سارا : اوكي بشار انا بروح لهنادي
بشار :اوكي بس انا حرن عليكي
سارا : رقمي عندك ؟؟
بشار : لا باخده من هنادي
سارا و هي تقوم : اوكي باي
بشار : باي

في الغرفة

ريما : سوري هنادي لازم اروح
هنادي : الله معك حبيبتي
ريما:هاذي الشنعة لهلأ ما اجت اعرف شو صار معها
سارا و هي تدخل : مين الشنعة يا شنعة
ريما: ها طمنيني شصار معك
سارا تناظر هنادي : هنادي انتي كنتي عارفة
هنادي:يس
سارا:و ليه ما قلتيلي انشاء الله
هنادي: هو نبه علي و قالي ما اقولك
سارا :.........
هنادي: شو شو قررت
سارا:على وشو
هنادي: سارا ما تتهبلي
سارا :اها انا اخدت قراري و اخوكي عرف وشو قراري
ريما : هادا وليد برن علي يلا بنات باي
الجميع : باااااااي

بعد ما طلعت ريما

سارا : بسلم عليكي عنتر
هنادي: مين عنتر
سارا : مين يعني عنتر يا عبلة
هنادي :اها كيفه كويس
يارا :يس
هنادي : اشتقتلو
سارا : الللللللللللللله حركااااااااااااات ( تقلد هنادي ) اشتقتلو
هنادي :...............
سارا تكلم يارا : و انتي بعد ليه ساكتة يا ليلى
يارا :ليلى ؟؟؟
سارا :أي هنادي و علي عنتر و عبلة و انتي و بسام قيس و ليلى و انا و بشار روميو و جوليات ما بقي غير ريما و وليد
يارا: اممممممم شنعطيهم اسم
سارا :لقيتها تيمور و شفيقة
الجميع : ههههههههههههههههههههه
فاتوا عليهم ام بشار و بشار

ام بشار : السلام عليكم
الجميع : و عليكم السلام
ام بشار : كيفكم يا صبايا
يارا و سارا : الحمد لله
هنادي : ماما وين رزونة
ام بشار :بالبيت
هنادي :ليه ما جبتوها؟؟؟
بشار : شو بدك فيها ازعاج
هنادي : ولو اشتقتلها بدي اشوفها
بشار : خلص المرة الجاي بجيبها
هنادي :ايوة هيك
ام بشار : بشار قاللي انكم الثلاثة جيتوا وين الثلاثة من غير شر ؟؟؟
سارا : خطبتها يوم الخميس و ما حضرت شئ راحت مع خطيبها تختار الدبلة
ام بشار : يلا ربي يتمم لها على خير

و بشار من اول ما دخل و هو يناظر في سارا


في الشرقية

ام يارا : ياحيالله و الله من جانا
ام ريان : الله يخليك يا رب
ريان : شلونك خالتي انشاء الله بخير
ام يارا : اهلين و ريان بعد جاي يا هلا و الله
ريان : هلا فيك خالتي
ريان ولد عم يارا ولد اشواق خالة يارا يدرس ثاني ثانوي متفوق في دراسته دائماً يا الاول يا الثاني و بالكثير الثالث و مؤدب و نقطة ضعفه انه مرة يستحي
شوق : احم احم نحن هنا
الجازي " ام يارا ": يا هلا و الله في قلبي شوق
شوق : هلا فيك
الجازي: اتفضلو اتفضلو على المجلس

في المجلس

الجازي :شخبارك ريانو كيف دراستك
ريان : الحمد لله خالتي كويس و دراستي ممتازة
الجازي :الله يقويك يا رب و انتي يا ام السانين شخبارك << تكلم شوق
شوق :ما شاء الله عليك تسبيني و تسأليني شخباري
الجازي :ههههههههه كيفك يا حلوة
شوق :أي كذا احلى الحمد لله كويسة
اشواق :اقول الجازي شخبار بنتك يارا
الجازي : بخير و الله قبل امس كلمتني
اشواق : عسا انها بخير
الجازي :الحمد لله تقول انها بخير و دراستها زينة
اشواق : الحمد لله
الجازي : شوق انتي ليه ما نزلتي معها تدرسين في الاردن
شوق : و الله ما جا على بالي بس تصدقين فكرة
الجازي : و الله تراني اتكلم جد تقول الدراسة هناك مرة حلوة بعدين انتوا زي الخوات بتنبسطون مع بعض
اشواق : لا وين تروح يكفيني ابو ريان ما يجي على البيت الا مرة بالشهر بعد شوق تروح تدرس في الاردن
الجازي : الا شخباره ابو ريان هو في أي بلد الحين
اشواق : هو في النمسا و اخر مرة كلمني فيها كانت الاسبوع الماضي
شوق :لا خلاص انا دخلت في مخي الفكرة خلاص بنزل ادرس مع يارا في الاردن
اشواق :متى احنا الحين في نص الفصل
شوق : مو مشكلة اكمل السنة هاذي هنا بدين السنة الجاية انزل اكملها في الاردن
اشواق :بس كذا بتتعبين يقولون الدراسة هناك صعبة و انا عارفتك السهل يلا يلا تذاكرينه
شوق : ما لي شغل عاد بنزل يعني بنزل و انتي عارفتني اذا طقت في مخي فكرة لازم اطبقها
اشواق : انزين على راحتك تبين تنزلين انزلي بس قولي لاخوك بالاول
شوق : أي واحد
اشواق :سيف
شوق :و ليه اقول له هو ما يحق له يمنعني
اشواق :دارية بس يكون عنده خبر على الاقل
شوق : خلاص بقول له
ريان و هو يقوم :انزين خالتي انا بروح علشان عندي اختبار بكرة لازم اذاكره
الجازي :الله ينجحك يا رب
و شوق : و انا بروح لغرفة يارا

بعد ما بقيت اشواق و الجازي بلحالهم

الجازي: اشواق
اشواق :سمي
الجازي : ودي اشوف سارا
اشواق : مين سارا ؟؟؟
الجازي : اشواق شفيك نسيتي بنتي
اشواق :اها سارا
الجازي : نفسي اشوفها
اشواق : تبين اكلم ابو زياد اخلي يكلم طلال يخلي يخليك تشوفينها
الجازي بحزن : ما ادري بس على حسب علمي انها ما تدري انه لا ام على حسب ما قالي طلال من 9 سنين انه قال لها ان امها ميتة تخيلي يا اشواق قالها اني ميتة و هاذا انا قاعدة قدامك
اشواق : حسبي الله عليه يا رب الا ما يجي يوم و تعرف ان لها ام و تعرف ان امها مو ميتة
الجازي : متى متى بيجي هاليوم بعد ماالله ياخذ بأمانتي
اشواق :بسم الله عليك لا تقولين كذا ترى و الله انك غالية
الجازي: و الله ادري بس هاذا من كثر القهر اللي فيني
اشواق:حاسة فيك و الله

بشار و سارا روميو و جوليات
يارا و بسام قيس و ليلى
هنادي و علي عنتر و عبلة
ريما و وليد تيمور و شفيقة


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://hla7a.yoo7.com
 
سارا و يارا
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات حلاها غير :: •|| بحـورنا ..~ :: •|| أدبيات ..~-
انتقل الى: